fbpx

الشرطة تعثرعلى جثة طفل صغير في الشقة أثناء بحثهم عن المخدرات و الزوج لايعلم شيئ ؟؟

tvn24

 

أيدت محكمة المقاطعة في Jelenia Góra قرار محكمة مقاطعة Kamienna Góra ضد كلا من أغاتا وروبرت  المتهمين بالإهمال الذي تسبب بوفاة طفل عمره سبعة أشهر وستقضي المرأة أغاتا ثلاث سنوات بالسجن و زوجها روبرت عامين ونصف إضافة إلى غرامة مالية .

ويعود الفضل بالكشف عن الحادثة التي وقعت في  خريف عام 2016 إلى جد الصبي الذي استوقفته لجنة على الطريق  وعثروا بحوزته على المخدرات فقررت الشرطة البحث و التحقق و وصلوا إلى شقة ابنه وعند البحث عن المخدرات في الشقة عثروا على جثة صبي صغير يبلغ من العمر سبعة أشهر موجود في عربة أطفال ومغطى ببطانية توفي قبل أيام من وصول الشرطة .

وأشار تقرير الخبراء إلى أن الطفل ” ميلان” مات قبل عدة أيام من قدوم الشرطة و أصدروا رأياً أولياً ينص على أن السبب الرئيسي للوفاة هو التهاب السحايا و لم يتم العثور على إصابات في الجسم، ولكن تم الكشف عن وجود الخراج في دماغ الطفل الناتج عن وجود التهاباتٍ شديدة .

 

 

ووفقا للطبيب، فإن المرض جاء نتيجة عدم إعطاء الطفل اللقاحات اللازمة له عند الولادة “.

وكشف التحقيق أن الطفل كان مريضا لفترة طويلة وكان يعاني من الحمى، والقيء. وعدم الأكل والشراب وبسبب إهمال الوالدين لم يتم تقديم أو طلب المساعدة له وأوضحت الأم أنها لا تملك أي أموال لمساعدته وأنها كانت تدرك أن طفلها قد توفي ومع ذلك تركته مكانه ولم تفعل شيء .

واعترفت المرأة بالذنب في حين زعم الزوج أنه لايوجد لديه اي معلومات عن مرض الطفل وأنه في كثير من الأحيان لم يكن موجودا في المنزل, وقال للصحفيين: “ذهبت إلى العمل، وزوجتي لم تقل لي أي شيء”.

 


 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة