fbpx

وزير الخارجية الألماني في زيارة رسمية إلى وارسو …اليكم أهم القضايا التي تمت مناقشتها !

التقى هيكو ماس وزير الخارجية الألماني الثلاثاء مع وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش خلال زيارة رسمية إلى العاصمة البولندية وارسو ،وقال تشابوتوفيتش خلال الاجتماع مع نظيره الألماني “نريد أن يكون الاتحاد الأوروبي قوياً ، وأن تكون له ميزانية طموحة ، وأن يلعب دوراً هاماً في السياسة الخارجية – في سياق غرب البلقان ، والعلاقات مع روسيا ، والشراكة الشرقية ، والتعاون مع دول الشرق الأوسط”.

وأكد الوزير باتسيك تشابوتوفيتش أن بولندا تدعم تنفيذ أهداف وأولويات الرئاسة الألمانية للاتحاد الأوروبي، وناقش مع الوزير هيكو ماس مستقبل الاتحاد الأوروبي والإطار المالي المتعدد السنوات وصندوق الانتعاش الأوروبي – الأمور التي ستتم مناقشتها في المجلس الأوروبي القادم.

كما ناقشوا الوضع الحالي للمفاوضات مع بريطانيا بشأن إقامة علاقات جديدة مع الاتحاد الأوروبي.

واوضح الوزير تشابوتوفيتش “أن بولندا تدرك أهمية الزيارة نظرًا لتولي ألمانيا رئاسة الاتحاد الأوروبي في 1 يوليو،وشدد على أنها ستقود الاتحاد الأوروبي في وقت صعب للغاية ، عندما يتعين علينا بذل جهود للتعافي من الأزمة التي سببها الوباء وتبني الإطار المالي المتعدد السنوات.

كما ركزت المحادثات على المشاركة السياسية والعسكرية للولايات المتحدة في أوروبا. “نحن نعلق أهمية خاصة على العلاقات عبر الأطلسي.وأضاف الوزير تشابوتوفيتش: إن قوة قوية لحلف شمال الأطلنطي وعلاقات قوية عبر الأطلسي تعزز أمن القارة الأوروبية بأكملها.

كما ناقش الوزيران وضع الجالية البولندية في ألمانيا والبعد الهام للعلاقة الثنائية من خلال اتفاقية حسن الجوار، قال “نود احترام أحكام معاهدة حسن الجوار والتعاون الودي لعام 1991 فيما يتعلق بتعليم اللغة البولندية في ألمانيا. كما نرحب بإشارات معينة تتعلق بالحل المناسب لقضية بيت الأقلية البولندية في بوخوم. نود أن تشعر الأقلية البولندية في ألمانيا بالراحة في البلد الذي يعيشون فيه “.

وناقش الوزراء أيضا الاقتراح الألماني ببناء نصب تذكاري لإحياء ذكرى الضحايا البولنديين في الحرب العالمية الثانية. قال الوزير تشابوتوفيتش: “نحن نعتبرها علامة جيدة على الاستعداد لتكريم ما يقرب من 6 ملايين بولندي ماتوا خلال الحرب العالمية الثانية.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة