fbpx

مؤتمر TOGETAIR ينطلق خلال أيام .. هل تستطيع بولندا التوفيق بين المصالح التجارية وحماية البيئة؟

 

تنطلق فعاليات مؤتمر TOGETAIR الخاصة بالمناخ في الفترة ما بين 22 إلى 24 يونيو ، بمشاركة وزراء وسياسيين وعلماء ومسؤولين في الحكومة المحلية ، إضافة الى ناشطين في المجتمع المدني فيما يخص البيئة .

ولعل أبرز التحديات التي سيناقشها المؤتمر إمكانية بولندا التوفيق بين المصالح التجارية وحماية البيئة ، عبر التحول الى وسائل الطاقة الصديقة بالبيئة و وإدارة النفايات والتعامل مع الجفاف ، إضافة الى إعادة الإنتعاش للإقتصاد بعد فايروس كورونا ، وإنعكاس ذلك على الإقتصاد البولندي الناشئ

 

ومن الملفات التي سيتم نقاشها خلال المؤتمر التحول الى الطاقة النظيفة ، وتحديث الصناعة والنقل والزراعة البولندية ، وتعتبر هذه مهمة صعبة وإصلاح شامل له هدف واحد: تحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050. وهذا يعني عمليًا تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون

وسيكون لهذه التغييرات المرتقبة الدور الجذري بإعادة تشكيل اقتصادات دول العام أجمع .

وخلال الأيام الثلاثة لقمة توجيتير ، ستعقد 10 مناقشات علمية ، والعديد من الخطب والمحاضرات الصناعية ، وثلاثة لقائات صحفية ، يعلق خلالها الصحفيون ويلخصون الاستنتاجات التي توصل إليها المشاركون خلال المناقشة.

وأكد وزير المناخ Michał Kurtyka أنه عندما نتحدث عن الاقتصاد ، يجب أن نفكر في نفس الوقت في نوعية الحياة ، وفي هذا السياق ، تلعب جودة الهواء الذي نتنفسه دورًا رئيسيًا.

 

وأشار الوزير إلى أن أحد التحديات المهمة منذ بداية هذا العام هو زيادة تخزين المياه في بولندا في مواجهة الجفاف ضمن برنامج “My Water” الذي أطلقته وزارة المناخ والصندوق الوطني لحماية البيئة وإدارة المياه .

وسيتم بموجب هذه الخطة تخصيص 100 مليون زلوتي بولندي لتمويل مشاريع تخزين المياه ، حيث يهدف المشروع الى إلى المساعدة في تخفيف حدة الجفاف في بولندا .

وبحسب الوزارة فسيتم تقديم دعم بقيمة 5000 زلوتي للمنازل التي تستخدم تقنيات لاحتفاظ بمياه الأمطار أو المياه التي تنتج عن ذوبان الجليد.

بدوره ، أشار Zbigniew Gryglas, ، نائب وزير أصول الدولة ، خلال اجتماع مجلس مؤتمر توجيتير إلى أن بولندا سوق واعد في مجال الطاقة المتجددة وليس لدى المستثمرين أي مخاوف من الإستثمار في هذا القطاع في بولندا

 

وبعد قمة المناخ توجتير ، سيتم وضع وثيقة تحتوي على استنتاجات محددة يتم تطويرها خلال ثلاثة أيام من المناقشة ، و سيتم إرسال النتائج إلى جميع الإطراف المشاركة في المؤتمر ، وكذلك الشركات والمؤسسات الحكومية والخاصة التي تعمل في قطاع البيئة .

و تعد قمة المناخ مساحة محايدة للنقاش حول الخلافات بين السياسيين والناشطين والمؤسسات والشركات العامة والشركات الخاصة ، حتى يتمكنوا من التوافق والتوصل الى التوصيات التي تسمح لهم بالاهتمام بالبيئة الطبيعية معًا.

للإطلاع على تفاصيل المؤتمر عبر الرابط : www.togetair.eu .

هل تستطيع بولندا التوفيق بين المصالح التجارية وحماية البيئة؟ اليوم ، تدور المعركة من أجل مستقبل أخضر في العديد من المجالات ، بما في ذلك الطاقة وإدارة النفايات والجفاف وإعادة الإعمار بعد الوباء. سيجتمع السياسيون والوزراء والعلماء ومسؤولو الحكومة المحلية والناشطون الاجتماعيون في الفترة من 22 إلى 24 يونيو لمناقشة تحسين المناخ في قمة المناخ في توجيتير ووضع توصيات مشتركة.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة