fbpx

شيدوو : دعمنا المهاجرين بشكل كبير .. واتفق مع ضرورة اصلاح الاتحاد الأوروبي !

 

 

أكدت رئيسة الوزراء البولندية بياتا شيدوو في مقابلة مع صحيفة لوفيجارو الفرنسية أنه هناك حاجة إلى مزيد من التطوير في أفكار المساواة وسيادة القانون والحرية والقيم المسيحية، التي وحدت أوروبا في الماضي، ولكن للأسف هذه القيم وضعت جانبا. 

 

وركزت موضوعات اللقاء الصحفي على العلاقات بين بولندا والاتحاد الاوروبى واصلاح النظام القضائى البولندى واستقبال اللاجئين ومشروع اعادة اصلاح الاتحاد الأوروبي  الذى اقترحه الرئيس الفرنسى ايمانويل ماكرون. 

 

وقالت شيدو “اننى اتفق مع الرئيس ماكرون على ان اوروبا تحتاج الى اصلاح ولكننى لا اتفق مع جوهر هذه الاصلاحات“ التي اقترحها الرئيس الفرنسي 

وأضافت شيدوو إن فرنسا تخضع لقانون الطوارئ منذ ما يقارب العامين ، وعلى الرغم من أن المعارضة الفرنسية تنتقد هذه الاجراءات ، لم نتدخل نحن ” البولنديين ” في الشؤون الداخلية لفرنسا ، في اشارة الى انتقادات فرنسا المستمرة لسياسية الحكومة البولندية .

 

كما أكد رئيس الوزراء شيدوو أن الحكومة البولندية منتخبة ديمقراطيا. وأشارت إلى أن بولندا هي عضو مخلص في الاتحاد الأوروبي وتحترم مبادئها، وبالتالي نود أن نرى مؤسسات الاتحاد الأوروبي، وخاصة المفوضية الأوروبية تعمل ضمن الاطر والمعاهدات الخاصة بالاتحاد وليس خارجه ، وبالإضافة إلى ذلك، تعتقد رئيس الوزراء أن التغييرات التي تريد بولندا إدخالها لا تختلف عن تلك التي اعتمدت في العديد من البلدان الأوروبية. وفي رأيها، فمن الأفضل التركيز على تطوير الاتحاد الأوروبي كله . 

 

وفي رد على سؤال حول رفض بولندا استقبال اللاجئين قالت شيدوو :

أن المشكلة معقدة للغاية. واضافت “ان العديد من البولنديين فقدوا حياتهم من اجل انقاذ حريتهم، ومن الضرورى بالنسبة لنا مساعدة المهاجرين”. وكمثال على ذلك، فإن مليون مواطن من أوكرانيا تم استقبالهم في بولندا، ووجدوا سكنا وعملا في بولندا ، وفي الوقت نفسه، أوضحت رئيسة الوزراء شيدوو بخصوص مسألة المهاجرين من أفريقيا والشرق الأوسط، أن عملية تحديد هويتهم كانت حتى الآن فاشلة. واشارت الى ان بولندا تنفذ العديد من المشروعات الانسانية التى تهدف الى مساعدتهم. ومع ذلك، أشارت إلى أنه ينبغي حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي بشكل فعال. 

 

وعن فوز المستشارة الألمانية ميريكل في الانتخابات البرلمانية في ألمانيا قالت شيدوو :

 أن بولندا رحبت بـ إعادة انتخاب أنجيلا ميركل المستشارة الألمانية، لأن ألمانيا هي شريك مهم جدا لبلدنا. وقال شيدوو ، آمل فى ان تكون قادرة على اقامة حكومة مستقرة لان استقرار ألمانيا ينعكس على استقرار بولندا ،  وقالت رئيسة الوزراء البولندية “ان الاختلافات فى الرأى ستظل قائمة، لان مصالحنا تختلف احيانا، بيد ان التنوع ثروة للاتحاد الاوربى”. 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة