fbpx

المتحدث باسم الرئيس الروسي : إتاحة بولندا أراضيها لـ دول وهيئات أخرى يشكل تهديد لروسيا !

 

قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم أمس الجمعة إن استعداد بولندا لإتاحة أراضيها للبنية التحتية العسكرية للدول والمنظمات الأخرى يشكل تهديدا لروسيا.

وقال بيسكوف في مقابلة مع أحد البرامج التلفزيونية إن “بولندا وحدها ليست تهديدًا لروسيا”. – لكن كدولة مستعدة لجعل أراضيها متاحة للبنية التحتية العسكرية لدول أو منظمات أخرى مثل حلف شمال الأطلسي ، فإن ذلك يشكل تهديدًا لنا

وفقا لبيسكوف ، لطالما أعلنت روسيا باستمرار عن أن النشاطات المستمرة والخطر الملموس في تطور البنية التحتية العسكرية للناتو قرب حدودها يهدد أمن روسيا ، وأشار إلى أن ذلك أمر مزعج بالنسبة لنا ، والأهم من ذلك أنه يجبرنا على اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان أمن بلادنا.

وتأتي هذه التصريحات بعد أن أعلن الجانبان الأمريكي والبولندية عن لقاء سيتم بين الرئيسين خلال الأسبوع القادم في واشنطن ، وأعلن البيت الأبيض أنه سيتم مناقشة قضايا الأمن والتجارة والطاقة وأمن الاتصالات ، ولكن وكالة أسوشييتد برس كتبت يوم الخميس أن الموضوع الرئيسي للمحادثة سيكون خطة نقل بعض الجنود الأمريكيين المنسحبين من ألمانيا إلى بولندا.

وسبق أن أكدت تقارير صحفية تفيد بأن الولايات المتحدة ستخفض عدد القوات العسكرية المتمركزة في ألمانيا بمقدار 9.5 آلاف ، ليصبح العدد 25000 جندي

ونقلت رويترز عن مصادر وصفتها بالمطلعة أن الولايات المتحدة ستقوم بنقل الجنود الذين سيتم سحبهم من ألمانيا ودول أخرى حليفة لأميريكا ، دون تحديد العدد

وقبل بضعة أيام ، كتبت السفيرة الأمريكية في بولندا جورجيت موسباكر على تويتر أن موضوع إنشاء قاعدة في بولندا ” فورت ترامب ” لا يزال قيد التنفيذ ، وأكدت موسباشر أن “المفاوضات تسير وفق الخطة ، وستكون آثارها أكثر إثارة للإعجاب من الرؤية الأصلية للرئيس دونالد ترامب والرئيس أندريه دودا بشأن الوجود العسكري الأمريكي في بولندا”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة