رئيس الوزراء في ختام قمة فسيغراد : نريد مساعدة الاتحاد الأوروبي في تغييراته !

 

قال رئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي خلال مؤتمر صحفي مشترك بعد الاجتماع مع رؤساء حكومات مجموعة فسيغراد : إن مجموعة فسيغراد تريد مساعدة الاتحاد الأوروبي في تغييراته ،وفيما يتعلق بمستقبل الاتحاد الأوروبي.

وأشار رئيس الحكومة البولندية إلى أن دول V4 في موقف موحد فيما يتعلق بالاستنتاجات التي تم تبنيها في يونيو 2018 حول “عدم القدرة على إجبار الدول على سياسات معينة ، وفي نفس الوقت ضرورة حماية الحدود الخارجية” للإتحاد الأوروبي

وتم عقد قمة Visegrad في العاصمة وارسو بمشاركة رؤساء وزراء بولندا و جمهورية التشيك وسلوفاكيا والمجر ، وذلك لكون بولندا تولت رئآسة المجموعة مطلع الشهر الجاري ، وكان الموضوع الرئيسي للاجتماع هو مناقشة مشروع ميزانية الاتحاد الأوروبي للفترة 2021-2027 ، وصندوق دعم الإقتصاد في الإتحاد الأوروبي بعد جائحة كورونا

وشكر ماتيوش مورافيتسكي رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيز على قيادته لمجموعة فيسغراد في الاثني عشر شهرًا الماضية ، والتي – كما أشار – “شهرت أزمة يقول المعلقون إنها أزمة القرن”. وشكر بابيز أنه بفضله كان من الممكن وضع جدول أعمال للتغلب على الأزمة.

وأشار رئيس الوزراء إلى الشعار الذي يجب أن تتبعه الرئاسة البولندية لمجموعة Visegrad هو “العودة إلى المسار الصحيح”.

وأضاف مورافيتسكي أن مجموعة Visegrad تتمتع بـ أسس اقتصادية قوية جدًا ، وفي نفس الوقت تظهر – دول Visegrad – كيف تمكنا من اجتياز الأزمة الصعبة المتعلقة بـ COVID-19 – قال مورافيتسكي –

وتابع مورافيتسكي قائلاً : نريد مساعدة الاتحاد الأوروبي في تغييراته المستقبلة ، وفي المستقبل القريب حول الإتفاقيات الدولية ، والتفاوض حول الإطار المالي المتعدد السنوات وصندوق إعادة دعم الإقنصاد الأوروبي بعد جائحة كورونا

وقال رئيس الحكومة البولندية أيضًا إن دول V4 في موقف موحد فيما يتعلق بالاستنتاجات التي تم تبنيها في يونيو 2018 حول “عدم القدرة على إجبار الدول (على سياسات محددة) ، وفي الوقت نفسه ضرورة حماية الحدود الخارجية”.

وأضاف أن رؤساء الوزراء تحدثوا أيضًا عن غرب البلقان وأوكرانيا وبيلاروسيا.

وأكد رؤساء وزراء جمهورية التشيك والمجر وسلوفاكيا خلال مؤتمر صحفي مشترك بعد قمة V4 في وارسو أن الإجتماع هو تأكيد على أن ” لمنطقتنا صوت واضح في أوروبا ” لقد ربحنا المعركة مع الفيروس التاجي ، والآن نحن نقاتل من أجل الحفاظ على الوظائف وإعادة تشغيل الاقتصاد.

وخلال تسليم رئاسة Visegrad Group إلى بولندا ، تمنى رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيز المزيد من النجاحات لبلادنا.

وأضاف رئيس الوزراء التشيكي : أعتقد أن V4 تعمل بشكل جيد للغاية لمنطقتنا صوت واضح في أوروبا. معا ، تمكنا من إدارة الأزمة الناجمة عن الفيروس التاجي بشكل جيد للغاية ، أكد أن مجموعة Visegrad تريد أن تخرج أوروبا بأسرها من أزمة الفيروس التاجي في أقرب وقت ممكن ، وتابع قد تساعد الاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة ودول ثالثة أخرى في التغلب على هذه الأزمة.

وكما قال رئيس الوزراء التشيكي ، تضمنت موضوعات اجتماع اليوم الجمعة أيضًا الإطار المالي متعدد السنوات الخاص بالإتحاد الأوروبي ، وأضاف: “لقد أكدنا اليوم مرة أخرى أننا سنذهب إلى جميع المحادثات بقوة ، حتى نحقق ميزانية تكون عادلة لجميع الدول الأوروبية”.

وبدره أكد رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان أنه “يعلق آمالا كبيرة على الرئاسة البولندية”. كما لاحظ أن بلدان V4 تعاملت بشكل جيد للغاية مع وباء الفيروس التاجي ، لقد تم كسب المعركة الأولى في البلدان الأربعة ، ويمكن رؤية ذلك بالأرقام ، وأشار إلى أن المعركة الثانية قادمة الآن ، ونناضل الآن من أجل إنقاذ الوظائف وإعادة تشغيل الاقتصاد.

كما أشار رئيس وزراء سلوفاكيا ، إيغور ماتوفيتش ، إلى أن دول V4 يمكن أن تكون نموذجًا للآخرين عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع الأزمة التي يسببها فيروس التاجي من منظور طبي. – أعتقد أنه يمكننا أيضًا القيام بذلك من الجانب الاقتصادي أيضاً .

وأكد ماتوفيتش أن بولندا تولت قيادة V4 في الأوقات الصعبة للغاية. – نحن نشهد أزمة لم يكون لها مثيل منذ الحرب العالمية الثانية .

وأشار إلى أنه في مثل هذه الحالات ، “البقاء معًا مهم جدًا” داخل مجموعة Visegrad وكمجموعة أوروبية ، وقال رئيس الحكومة السلوفاكية – كلما كان التعاون أفضل ، كلما كنا مستعدين للتعامل مع الأزمات اللاحقة.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة