رجل أعمال بولندي يتبرع بـ 30 مليون زولتي لدعم المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية في ظل جائحة كورونا

خصص Zygmunt Solorz رجل الأعمال البولندي ، ومالك للعديد من الشركات في مجال الاعلام والتمويل والاتصال في بولندا ما مجموعه أكثر من 30 مليون زولتي لدعم المجتمع والرعاية الصحية خلال المعركة الحالية ضد وباء الفيروس التاجي.

سيتم توجيه الدعم إلى المستشفيات والأطباء والممرضات وموظفي الخدمات الطبية ، وكذلك الأطفال من دور الأيتام.

وشارك Zygmunt Solorz منذ بداية الوباء في العديد من الأنشطة لمساعدة مختلف الفئات الاجتماعية,كتقديم الدعم المالي والمادي للمستشفيات والعاملين في مجال الرعاية الصحية ، وكذلك ، على سبيل المثال ، الأطفال من دور الأيتام. من بين أمور أخرى ، شراء معدات الحماية ، المطهرات ، و وضع اعلانات توعية في Polsat , شراء معدات التعلم الإلكترونية للأطفال من الأسر الحاضنة ودور الأيتام.

قال Zygmunt Solorz ،نحن شركة بولندية ومن الطبيعي أن نقوم بهذه الاعمال ,شاركت مجموعة Polsat ومؤسسة Polsat في أنشطة المساعدة لما يقرب من 30 عامًا ، وقد تبرعنا خلالها بالفعل بمئات الملايين لدعم المجتمع”.

واضاف “خلال الوباء ، كان الالتزام ضروريًا بشكل خاص ، فقد خصصنا أكثر من 30 مليون زلوتي بولندي للأنشطة في مختلف المجالات, لقد عملنا جنبًا إلى جنب مع ملايين الأشخاص الذين كرسوا وقتهم ومواردهم لدعم الرعاية الصحية,و بهذه الطريقة نحقق مهمتنا الاجتماعية”.

وناشد Zygmunt Solorz عدم نسيان تقديم المساعدة للمستشفيات و دور الرعاية الصحية ,ودور الايتام حتى بعد نهاية الوباء .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة