الرئيس دودا يتلقى التهاني من زعماء الاتحاد الأوروبي .. النتيجة 0-3 لليمين !

 

منذ إعلان الهيئة العامة للإنتخابات عن فرز ما يزيد عن 99.9 من الإنتخابات بدأ قادة الدول الإتحاد الأوروبي بتهتئة الرئيس البولندي أندريه دودا بمناسبة فوزة في الإنتخابات الرئاسية لولاية ثانية .

وكان أول المهنئين Volodymyr Zelensky الرئيس الأوكراني ، والذي قام بدعوة الرئيس البولندي لزيادة أوكرانيا في أقرب وقت .
كما قالZelensky في تغريدة له عبر حسابه في تويتر “أتمنى لبولندا تحت قيادة الرئيس المزيد من النجاحات والازدهار”. وأضاف: “نحن أقوى معا ”

وبدوره هنأ رئيس المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لين ، الرئيس البولندي أندريه دودا على فوزه وكتب أنه “ينتظر التعاون” بشأن “العديد من التحديات التي يتعين على أوروبا وبولندا مواجهتها معًا”.

كما نشر الرئيس المجري فيكتور أوربان عبر حسابه في فيس بوك صورة تجمعه بالرئيس البولندي أندريه دودا مع رمز ” التصفيق ”

ونشر وزير الخارجية المجري بيتر سيجارتو على صفحته على فيسبوك صورة له بصحبة وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش وكتب: “لقد حاول التيار الليبرالي الدولي كل شيء الآن ، لكن يمين أوروبا الوسطى يتقدم 3-0: صربيا وكرواتيا وبولندا.
وأضاف: “مبروك يا أندريه دودا!”

وهنأ الرئيس الليتواني غيتاناس نوسيدا الرئيس دودا بالقول “أتمنى لكم التوفيق والنجاح. أتطلع إلى استمرار التعاون الوثيق (بين ليتوانيا وبولندا) في مجال الأمن والدفاع وتنفيذ مشاريع البنية التحتية الإقليمية”
وفي في مقابلة مع الصحفيين ، قال نوسيدا إن فوز دودا في الانتخابات الرئاسية يعني الحفاظ على ديناميكيات العلاقات الثنائية ، وأضاف : في السنوات الأخيرة ، تعاوننا بشكل مكثف مع الرئيس البولندي وبالطبع مع رئيس الوزراء (ماتيوش مورافيتسكي) ، واعتبر أنه “مهم للغاية أن نتوصل لإتفاق بشأن العديد من القضايا”.

وفقا للزعيم الليتواني ، “خلال هذه الانتخابات ، كان لدى البولنديين خيار بين سياسيين مختلفين يمثلان قيمًا مختلفة” ، لكنه أشار إلى أنه من الخطأ الافتراض أن دودا أكثر تركيزًا على التعاون مع الولايات المتحدة منه مع الاتحاد الأوروبي.

وتابع الرئيس الليتواني أنه لا ينبغي للمرء أن ينظر لهذه القضية بالأبيض والأسود ، لأن بولندا في الواقع تريد التعاون مع الولايات المتحدة وهي عضو نشط في الاتحاد الأوروبي

وشدد رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيز ، الذي هنأ أيضا أندريه دودا على إعادة انتخابه رئيسا لبولندا ، على أنه “يتطلع إلى مزيد من التعاون داخل مجموعة فيسيغراد (V4) ، التي تشكلها المجر وسلوفاكيا إلى جانب بولندا وجمهورية التشيك”.

وفقًا للجنة الانتخابية الوطنية يوم الاثنين ، استنادًا إلى بيانات من 99.98 في المائة من الدوائر الانتخابية ، في الجولة الثانية من الانتخابات ، حصل أندرزي دودا على 51.10 في المائة، ورافاو تشاسكوفسكي على 48.90 في المائة.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة