fbpx

البعوض يغزو التشيك ..هل سنواجه سيناريو مشابه في بولندا ؟!

ينتشر البعوض بشكل كبير في بولندا وهو مايفسد أي نزهة بالغابة أو الحديقة أو قضاء أمسية على الشرفة ولكن كل مانراه حالياً لايشكل إلا جزءا قليلاً مما يعانيه جيراننا الجنوبيين “التشيك” من “الطاعون الحقيقي” لهذه الحشرات ، هل ستواجه بولندا سيناريو مشابه؟

البعوض في الصيف أمر طبيعي ، لكن ما يحدث الآن في شرق جمهورية التشيك يتخطى كل الحدود. فهم يعملون على مكافحة وباء متفاقم من هذه الحشرات المزعجة. وفقا لتقارير وسائل الإعلام ، فإن سكان مدينة ليتوفيل يخشون مغادرة منازلهم ، ويحاول السكان محاربة البعوض عن طريق الرش بالمبيدات الحشرية المختلفة ، ولكن للأسف هذا ليس له أي تأثير.

يرتبط ظهور البعوض بهطول أمطار غزيرة مع ارتفاع في درجات الحرارة ،ولذلك فإن الرطوبة والحرارة هي ظروف مثالية لوجود هذه الحشرات، صحيح أن البعوض في بولندا يؤرق البعض بسبب لدغته الموجعة والتي تحدث ألماً وانتفاخاً في حال حكها مع الشعور بالحرارة الخفيفة ،والتي قد تستدعي الذهاب إلى طبيب مختص أحياناً ، لكننا لا نسمع عن مثل هذا الغزو كما هو الحال في جمهورية التشيك.

اليكم كيفية الوقاية المبدأية من لسعات البعوض :

يوجد في الصيدليات والمحلات التجارية العديد من المراهم والبخاخات الطاردة للبعوض والحشرات والقراد المخصصة للأطفال والبالغين والتي توفر حماية طويلة ،يجب تطبيقها على الجسم قبيل الخروج من المنزل , ولوجود العديد من المنتجات في بولندا يصعب علينا اختيار منتج واحد لكم ولكن يمكنكم البحث عن مايناسب بشرتكم بعد كتابة هذه الجملة على محرك البحث غوغل Krem odstraszający komary .

بطبيعة الحال ، على الرغم من الاحتياطات التي نتبعها فإننا لسنا بمأمن من لسعات البعوض ، ومن الجيد أن نكون مستعدين دائماً بالاحتفاظ بـ منتج يساعد على تخفيف الألم والتورم والحكة بسبب لدغات البعوض ، والتي تحتوي على مضادات الهيستامين وايضا يمكن التعرف على هذه المنتجات واختيار مايناسبكم بعد البحث في غوغل عن żel po ukąszeniach owadów.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة