fbpx

وزير الخارجية البولندية : من المحتمل أن روسيا تريد زرع الخلاف بين بولندا و أوكرانيا !

علق وزير الخارجية البولندي على الإتصال الهاتفي المزيف الذي تلاقه الرئيس أندريه دودا من أحد اليوتيوبر الروسيين بالقول أن  أنشطة التضليل الروسية ربما تهدف  إلى خلق فجوة معينة بين بولندا وأوكرانيا.

ويأتي تعليق وزير الخارجية ياتسك تشابوتوفيتش بعد تأكيد مكتب الرئيس البولندي أندريه دودا الإتصال الهاتفي المزيف من أحد اليوتيوبر الروسيين ، والذي ادعى فيه أنه الأمين العام للأمم المتحدة ، وحال طرح أسئلة على الرئيس البولندي حول العلاقات مع أوكرانيا ، و حول النزاعات مع روسيا حول تاريخ ومعالم الجيش الأحمر

وأشار وزير الخارجية البولندي أن الأسئلة التي تم طرحها خلال الإتصال ، كان من الواضح أنها تهدف الى زرع النزاع في العلاقات البولندية الأوكرانية .

وأكد الوزير تشابوتوفيتش أنه الخدمات الخاصة في بولندا تحقق في القضية ، وإذا تبين وجود تقصير من أي جهة ، فسيتم معاقبة الجهة المُقصرة

وبحسب تقدير وزير الخارجية ، ترك الرئيس أندريه دودا انطباعا جيدا عن الوضع خلال المكالمة الزائفة  ،  كانت ردود الرئيس صحيحة ولم تعرض بولندا لأي سوء تفاهم مع أي بلد

وتابع تشابوتوفيتش ”  يجب علينا زيادة اليقظة ”

ومن الجدير بالذكر أن الرئيس البولندي أندريه دودا كتب عبر حسابه في تويتر يوم أمس أنه شعر بأن هناك شيء ما خاطئ خلال الإتصال الهاتفي ، رغم أن الصوت الذي سمعه في الهاتف كان مشابه لصوت الأمين العام للأمم المتحدة

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة