fbpx

تزايد عدد مُلاك المركبات بدون تأمين .. إحذر الغرامة كبيرة !

 

تحذير للسائقين ، خاصة لأولئك الذين ينسون تمديد بوليصة تأمين المسؤولية تجاه الغير أو عدم شرائها بوعي تام ، على الرغم من إلزامية شرائها .

وفقا لأحدث البيانات من صندوق ضمان التأمين ، فإن عدد هؤلاء الأشخاص يتزايد كل عام ، ومع ذلك ، من الأفضل عدم القيام بذلك ، لأن العقوبات المفروضة على عدم وجود بوليصة تأمين صالحة مرتفعت التكلفة .

يقول المتحدث باسم UFG / صندوق ضمان التأمين Damian Ziąber أنه في العام الماضي تم تحديد أكثر من 127000 شخص ممن ليس لديهم بوليصة تأمين ضد الغير صالحة في الوقت الحالي.

في عام 2019 ، دفعت UFG ما يقرب من 100 مليون زلوتي بولندي كتعويضات ومزايا من حوادث الطرق وحوادث التصادم الناجمة عن السائقين غير المؤمن عليهم ومرتكبي الأضرار غير المعروفة.

يمكن أن تصل عقوبة عدم وجود بوليصة تأمين إلزامية للمسئولية تجاه مالكي سيارات الركاب إلى 5000 زلوتي بولندي ، وفي حالة حدوث تصادم ، قد يزيد هذا المبلغ إلى عدة مئات الآلاف من الزلوتي ، وبالتالي ، من الأفضل الحصول على التأمين ، خاصة أنه – كما يقولZiąber – متوسط ​​مبلغ الأقساط ليس مرتفعًا ، فهو يصل إلى 500 زلوتي بولندي سنويًا ، ويضيف أن البديل هو تحمل مسؤولية تكاليف الحادثة بشكل شخصي .

بالطبع ، نحن ، بصفتنا صندوق ضمان التأمين ، سنغطي هذه التكاليف ، لكننا سنتابع وجود بوليصة التأمين ، وفي حال عدم وجودها فإننا سنقوم بـ تحصيل قيمة الأضرار من مالك المركبة .

ويبلغ الدين الحالي لشركات التأمين حوالي 430 مليون زلوتي ، معظم هذا المبلغ بحسب سجل الديون الوطني – هي أقساط تأمين غير مدفوعة ضد المسؤولية المدنية.

كما يضيف مكتب الديون الوطني ، فإنه ينتج أيضًا عن حقيقة أن العديد من السائقين ينسون الحاجة إلى إنهاء عقد تأمين المسؤولية المدنية عند بيع السيارات ، لأنه بخلاف ذلك يتم تمديده تلقائيًا.

وبحسب خبراء فإن شركات تأمين المركبات ، وبسبب فايروس كورونا ، قامت بتخفيض أقساطها الشهرية ، الا أنه من المتوقع أن تعاود الإرتفاع مع إنحسار الوباء

ويمكن لأي شخص التحقق من وجود بوليصة تأمين صالحة لمركبته عبر الموقع الإلتكروني – اضغط هنا – حيث تحتاج فقط الى رقم تسجيل المركبة

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة