تزايد حالات الأصابة بمرض الحصبة في بولندا .. والأطباء يؤكدون : الوضع تحت السيطرة !

 

على الرغم من أن معظم الأشخاص يعتقدون أن مرض الحصبة تم نسيانه بعد ايجاد اللقاحات التي تحمي من الإصابة به ، الا أنه وخلال السنوات العشر الماضية ارتفع عدد الحالات التي تم تسجيلها في اوروبا .

وعلى صعيد بولندا تم تسجيل 20 حالة في مدينة بوزنان خلال الشهر الماضي يشتبه بأصابتها بمرض الحصبة ، حيث يعمل الأطباء على التأكد من هذه الحالات ، خصوصاً وأن اعراض الحصبة تشبه الى حد كبير أعراضالزكامنزلة البردحمى، التهاب الحلق، سيلان الأنف، التهاب الغشاء المخاطي. وهناك أيضا طفح جلدي مع كتل حمراء غير منتظمة. 

 

ويؤكد الإطباء أنه لا يمكن التأكد من الإصابة إلا بالفحص السريري ، خصوصاً وأن المرض نادر ، ما يعني أن الأطباء يمكن أن يواجهوا خلال سنوات عملهم حالة واحد أو حالتين على الأكثر .

وازداد عدد حالات الحصبة في بولندا منذ سنوات. وفي حين كان هناك 13 حالة في عام 2010، بعد ذلك بعامين 71. وفي عام 2016، ارتفع العدد إلى 133 حالة ، وهذا يعني أن المرض لا يزال ضمن السيطرة .

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة