fbpx

أمريكا ترسل ألف جندي إضافي إلى بولندا بدعوى “تعزيز احتواء روسيا”

أعلن وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، اليوم الإثنين، أن الولايات المتحدة وبولندا اتفقتا خلال مفاوضات على إرسال ألف جندي أمريكي إضافي إلى بولندا.

وقال إسبر في بيان: “أكملت الولايات المتحدة وبولندا المفاوضات بشأن اتفاقية تعاون دفاعي موسع، وستسمح المعاهدة بزيادة التواجد الدائم لحوالي 1000 جندي”.

وأشار إلى أنه يتواجد في بولندا 4500 عسكري أميركي في على أساس التناوب، موضحًا أن المعاهدة ستسمح أيضا “بتعزيز احتواء روسيا وتقوية حلف شمال الأطلسي”.

من جانبه أعلن نائب رئيس لجنة شؤون الدفاع بمجلس الدوما الروسي، يوري شفيتكين، في وقت سابق من اليوم، أن زيادة عدد القوات الأمريكية في بولندا له هدف سياسي، كما أن هذا القرار يستفز روسيا لتعزيز قداراتها في هذا الاتجاه.

وفي الأسبوع الماضي، قال رئيس لجنة الشؤون الدولية لمجلس الفيدرالية الروسي، قسطنطين كوساتشيوف، إن الولايات المتحدة تسعى إلى نشر قوات عسكرية إضافية في أوروبا أكثر من الأوروبيين أنفسهم، وإن نشر قوات إضافية في البلدان الشرقية للقارة ينتهك “الوثيقة التأسيسية للعلاقات المتبادلة بين روسيا وحلف الناتو”.

سبوتنيك

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة