fbpx

تعليق روسي على زيادة القوات الأمريكية في بولندا

قال نائب رئيس لجنة شؤون الدفاع بمجلس الدوما الروسي، يوري شفيتكين، إن زيادة عدد القوات الأمريكية في بولندا له هدف سياسي، كما أن هذا القرار يستفز روسيا لتعزيز قداراتها في هذا الاتجاه.

وقال شفيتكين لوكالة “سبوتنيك” اليوم الإثنين: “ألف شخص، هذا حجم كتيبة تقريبا. هذا بالطبع لا يحل قضية، لكن في نفس الوقت، كلما زاد عدد جنود حلف الناتو في أوروبا، كلما قل الأمن هناك. وبالطبع يفعلون ذلك لهدف سياسي، على الأرجح، من أجل توفير الدعم السياسي لبولندا، كي يشعرون برعاية الشقيقة الكبرى الولايات المتحدة لهم”.

وتابع النائب الروسي في مجلس الدوما: “هذا يضطرنا لتوفير الأمن في هذا الاتجاه. إن الدول الغربية تدفعنا لتعزيز قدراتنا في هذا الاتجاه… بالطبع روسيا تملك الموارد الكافية”.

وكان وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، أعلن اليوم الإثنين، أن الولايات المتحدة وبولندا اتفقتا خلال مفاوضات على إرسال 1000 جندي أميركي إضافي إلى بولندا.

وقال إسبر، في بيان: “أكملت الولايات المتحدة وبولندا المفاوضات بشأن اتفاقية تعاون دفاعي موسع … وستسمح المعاهدة بزيادة التواجد الدائم لحوالي 1000 جندي”. مشيرا إلى أنه يتواجد في بولندا 4500 عسكري أمريكي في على أساس التناوب.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة