fbpx

وزارة الأسرة والعمل : معدلات البطالة مستقرة في بولندا ! وعمليات تسريح الموظفين تراجعت

 

قالت وزيرة الأسرة والعمل Marlena Maląg أن معدل البطالة في يوليو / تموز قد بلغ 6.1٪ ، وهو نفس المستوى الذي كانت عليه في شهر يونيو / حزيران الماضي بحسب تقديرات وزارة الأسرة والعمل والسياسة الاجتماعية ، وهو الشهر الأول الذي لم ترتفع فيه معدلات البطالة منذ بداية إنتشار فايروس كورونا في البلاد

وبحسب الوزيرة فإنه بعد فترة تجميد الاقتصاد والقيود الناتجة عنها ، يبدو أن الوضع في سوق العمل في حالة استقرار ، ردود الفعل الأولى المقلقة لأصحاب العمل والإعلانات ذات الصلة بتسريح العمال قد تراجعت بشكل واضح

وأضافت الوزارة ، في الأشهر التالية ، تتباطأ ديناميكيات نمو البطالة المسجلة ، على الرغم من احتمال زيادة تدفق العاطلين عن العمل بعد انتهاء فترة الإجازات ونهاية موسم الصيف.

استقرار في سوق العمل
وتشير التقديرات إلى أنه في نهاية يوليو / تموز من هذا العام ، كان هناك مليون و 30.2 ألف عاطل عن العمل ، بزيادة قدرها 3700 شخص مقارنة بالشهر الذي سبقه

وأوضحت وزارة الأسرة والعمل الى أنه تم تخصيص أكثر من 44.2 مليار زلوتي بولندي لحماية الوظائف في إطار درع مكافحة الأزمة نفسه ، وتم تخصيص أكثر من 126.5 مليار زلوتي بولندي لرواد الأعمال والموظفين تحت الدروع الثلاثة – درع مكافحة الأزمات والمال والمساعدات ، وهو ما سهم بـ الحفاظ على أكثر من 5 ملايين وظيفة

وفقًا لبيانات يوروستات ، كانت بولندا في يونيو 2020 ، بعد جمهورية التشيك ، الدولة الثانية في الاتحاد الأوروبي التي لديها أدنى معدل بطالة ، حيث بلغ معدل 3٪ ، وهذا أقل بكثير من متوسط ​​الاتحاد الأوروبي البالغ 7.1 في المائة.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة