fbpx

بالتفاصيل .. تعرف على خطة وزارة التربية لبداية العام الدراسي بعد أيام !

 

قال وزير التربية البولندي Dariusz Piontkowski في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة أن الوزارة قامت بإعداد مبادئ توجيهية حول كيفية إعداد المرافق التعليمية لبداية العمل في 1 سبتمبر ، سواء أكانت إعدادات في المؤسسات التعليمية ، أو الإعلانات الخاصة بالوقاية من فايروس كورونا

وأضاف الوزير في المؤتمر الصحفي أن الوزارة تجيب على الأسئلة التي ترد للوزارة بهذا الخصوص بشكل مستمر ، كما يتم التواصل أيضاً عبر وسائل التواصل الإجتماعي

وذكّر الوزير بالإرشادات التي تم إعدادها بالتعاون مع وزارة الصحة وكبير مفتشي الصحة حول كيفية تجهيز المرافق في حالة وجود تهديد وبائي ، ومع ذلك ، أشار إلى أنها حلول قابلة للتعديل حسب تطور الوضع .

كما أكد أن الوزارة تنشر إجابات محدثة على الأسئلة على موقعها على الإنترنت وتحاول أيضًا ترجمة الإرشادات إلى رسائل واضحة ( مصورة ) على وسائل التواصل الاجتماعي.
هناك أيضًا مواد مصورة للأطفال وأولياء أمورهم حول كيفية التصرف ، بالإضافة إلى أدلة للمعلمين ومديري المدارس .

واستذكر الوزير خلال المؤتمر الصحفي اجتماعات المديرين مع محطات الصحة الوبائية ومديري التعليم ، وأوضح أنه خلال الاجتماعات مع Sanepid ، تلقى المدراء معلومات حول المواقف التي سيتدخل فيها المفتشون ، وقام موظفوا محطات الصحة الوبائية بشرح القواعد واللوائح لـ المدارء .

وبحسب تقييم Piontkowski فإن هذه الإجتماعات كانت ناجحة ، لأن المدراء كانوا قادرين على شرح شكوكهم ، . كما أتيحت لهم الفرصة لمعرفة طرق التواصل في حال وجود إشتباه بعدوى ، بحيث أذا لم يتمكنو من التواصل عبر ( الخط الصحي للطوارئ ) يمكنهم الاتصال بمفتش الصحة في مقاطعتهم في حالة وجود تهديد وبائي

إجراءات Sanepid في حالة الإصابة

كما قدم وزير التربية والتعليم الخطة الخاصة التي سيتبعها مفتش صحة المنطقة في حالة إصابة المدارس بفيروس كورونا.

إذا كان هناك طالب واحد في المدرسة مصاب بفيروس كورونا ، فسيخضع للعزل ، وبعد إجراء تحقيق وبائي ، سيقرر المفتش الصحي عدد الأشخاص الذين سيتم عزلهم ، إذا شعر المعلمون المعزولون بحالة جيدة ، فيمكنهم الموافقة على العمل ( عن بعد ) أثناء الحجر الصحي.

الأشخاص الذين هم في الحجر الصحي يذهبون إلى وضع التعلم عن بعد – قال Dariusz Piontkowski –

الحالة الثانية عندما يكون لدينا عدة حالات إصابة في الفصول الدراسية بنفس الطابق ، حيث سيتم على الفور أتخاذ قرار بعزل المصابين ، ثم فرض الحجر الصحي على جميع الموجودين في الطابق الذي إنتشر فيه الفايروس ، وفي هذه الحالة سيكون العدد أكبر بكثير .
وأيضاً في هذه الحالة يمكن للمدرسين في الحجر الصحي المشاركة في التعليم عن بعد في حال كان وضعهم الصحي يسمح بذلك ، وأيضاً جميع الطلاب الموجودين في الحجر الصحي يتلقون تعليمهم عن بعد

الحجر الصحي والتعليم عن بعد

وكما قال الوزير ، الموقف الثالث يتعلق بإنتقال العدوى الى المعلم ، ولفت الوزير أنه في حال حدول ذلك فإن المعلم المصاب سيتم عزله ويفرض الحجر الصحي على المخالطين له.

يمكن للمدرسين المعزولين في الحجر الصحي ، والطلاب المعزولين أيضاً أن يشاركوا في التعليم عن بعد

الموقف الرابع – قال الوزير – يتعلق باشتباه الإصابة بفيروس كورونا لطلاب عدة فصول وموظفين بالمدارس.
وفي هذه الحالة يتم عزل المصابين بعد الإجراءات الوبائية التي تحدد دائرة الأشخاص الذين يجب عزلهم والبقاء في الحجر الصحي ، لأنه في هذه الحالة ، ربما يُشتبه في إصابة معظم الطلاب في المدرسة بالفيروس ، وفي هذه الحالة تتحول المدرسة بأكملها للتعليم عن بعد

والموقف الخامس: مدرس مصاب بالعدوى على اتصال بمعلمين آخرين ، بالطبع في البداية يتم عزل هذا المعلم وتحديد الأشخاص الذين كانوا على اتصال به ، إذا كان المعلم الموجود في الحجر الصحي بصحة جيدة ، فيمكنه العمل بالتدريس عن بعد ، كما تتحول المدرسة بأكملها لنظام التعليم عن بعد

الحكومة ستساعد السلطات المحلية

أكد الوزير في المؤتمر الصحفي أن الحكومة تحاول مساعدة السلطات المحلية .. تحدثنا عن المطهرات ، عن ملايين الأقنعة التي سيتم توصيلها للمدارس ، لدينا أيضًا معلومات من وكالة احتياطيات المواد تفيد بأنه تم شراء موازين الحرارة وسيتم تسليمها إلى المدارس ، وحتى العديد من المؤسسات التعليمية الأخرى .

كما أشار إلى أنه تم نشر إرشادات النقل العام ، وفقا لهم ، يتعين على شركات النقل تطهير حافلات بشكل مستمر ، وسيُطلب من الطلاب تغطية أنوفهم وأفواههم في الحافلات

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة