fbpx

الشرطة البولندية تدخل مبنى بلدية وارسو وتستحوذ على وثائق على علاقة بفشل محطة Czajka !

 

بأمر من مكتب المدعي العام ، دخلت الشرطة البولندية مساء يوم أمس الثلاثاء الى مقر شركة المياه والصرف الصحي- وفق ما اشارت اليه المتحدثة باسم مجلس العاصمة Karolina Gałecka – و أضافت ، يقوم الضباط بتأمين المستندات.

بعد ظهر الثلاثاء ، أبلغ مكتب المدعي الإقليمي في وارسو أن المحققين فتحوا تحقيقاً في قضية حادثة السبت الخاصة بتسرب مياه الصرف الصحي من محطة “Czajka” ،بالإعتماد على المعلومات الصحفية التي تناولت الموضوع .

يتعلق الأمر “بعدم أداء الموظفين العموميين لواجباتهم الرسمية الملزمين بالإشراف المناسب على جمع مياه الصرف الصحي وتعريض صحة وحياة العديد من الأشخاص والممتلكات للخطر”.

يعتقد المحققون أن تسرب مياه الصرف الصحي إلى نهرفيستولا يمكن أن يُسبب تهديدًا وبائيًا وتلوثًا في عالم النبات أو الحيوان.

ويأتي هذا التحرك بعد أن طلب وزير الاقتصاد البحري والملاحة الداخلية Marek Gróbarczyk من مكتب المدعي العام بفتح تحقيق في الحادثة.

وأكتبت المتحدثة باسم مجلس العاصمة وارسو عبر حسابها في تويتر أن الشرطة وصلت قبل ساعتين إلى مبنى البلدية. بناءً على طلب مكتب المدعي العام ، ودخل أشخاص يرتدون الزي الرسمي المباني وبدأوا في تأمين الوثائق.

وأكد Gałecka عبر تويتر: “نعلن استعدادنا الكامل للتعاون ، ونأمل أن تقوم وكالات تنفيذ القانون بتحليل المواد التي تم جمعها بحرص تام من أجل معرفة الحقيقة”.

وكان رئيس مدينة وارسو رافاو تشاسكوفسكي قد أعلن يوم السبت الماضي عن وقوع فشل في نقل مياه الصرف الصحي من الضفة اليسرى من وارسو إلى محطة معالجة مياه الصرف الصحي في Czajka ، ونتج عن ذلك تصريف مياه الصرف الصحي إلى نهر فيستولا .

وسبق أن شهدت المحطة ذاتها مشاكل كبيرة قبل عام واحد ، وهو ما تسبب في تسرب كمية كبيرة من مياه الصرف الصحي الغير معالجة الى النهر ، قبل أن يتدخل الجيش ويقوم ببناء خط أنابيب عائم على النهر لنقل مياه الصرف الصحي الى الجهة الثانية من النهر .

ويجري التحقيق في هذه القضية أيضًا من قبل مكتب المدعي العام الإقليمي في وارسو.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة