fbpx

الحكومة توافق على زيادة الإنفاق في القطاع الصحي وسط استمرار الاحتجاجات والإضراب عن الطعام

(foto: Fotolia/PTWP)

 

 

وافقت الحكومة في بولندا على زيادة الإنفاق على الرعاية الصحية يوم الثلاثاء ليصل إلى 6% من إجمالي الناتج المحلي بحلول عام 2025 .

وبموجب هذا التشريع، فإن الزيادة في الإنفاق على الصحة سوف تحدث بشكل تدريجي ، من 4.67 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي في العام المقبل إلى 4.86 في المئة في عام  2019، 5.03 في المئة في 2020، 5.22 في المئة في 2021، 5.41 في المئة في 2022، 5.6 في المئة في 2023 و 5.8 في المئة في عام 2024.

وقال وزير الصحة كونستانتى رادجيفيو ان القرار الجديد سيرفع من الإنفاق الصحي في البلاد إلى أعلى مستوى له على الإطلاق.

 

 

 

وقال فى وقت سابق أن “حكومات بولندا السابقة لم تزيد من الإنفاق الصحي بالرغم من وجود اقتصاد قوي”.

وفى الوقت نفسه واصل الأطباء المقيمون وغيرهم من الأطباء المهنيين احتجاجا على الأجور والظروف ودعوا إلى زيادة النفقات الصحية في بولندا بشكل مطرد حتى يصل إلى 6.8 فى المائة من إجمالى الناتج المحلى بحلول عام 2021.

وأعلن اتحاد الاطباء الأربعاء “يوما خاليا من الأطباء” فى مقاطعة ماوبولسكي الجنوبية (كراكوف وماحولها) يوم الاربعاء وسط إضراب مستمر عن الطعام.

  

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة