fbpx

العاصفة هيراوت تشل وسط أوروبا

Sputnik. Oleg Smeretshinskiy

 

تسببت العاصفة هيراوت التي تضرب وسط أوروبا حاليا في توقف الحياة في عدد من المدن، بالإضافة إلى انقطاع التيار الكهربائي، وإلغاء عدد من رحلات الطيران وغلق محطات السكة الحديد.

وأدت العاصفة إلى مقتل 5 أشخاص على الأقل، بالإضافة إلى إصابة عدد آخر من الأشخاص وانتشار الفوضى في عدد من المدن.

في جمهورية التشيك والنمسا تسببت العاصفة هيراوت، التي بلغت سرعة رياحها 180 كيلومترا، في انقطاع الكهرباء عن مئات الآلاف من المنازل.

وقال التلفزيون التشيكي أن شخصين آخرين قتلا الأحد إثر سقوط أشجار عليهما.

أما في بولندا فقال بافاو فراونتشاك، المتحدث باسم إدارة الإطفاء، إن شخصين لقيا مصرعهما، أحدهما رجل صدم سيارته بشجرة أسقطتها العاصفة.

وذكرت وسائل الإعلام البولندية أن الرجل الثاني لقي مصرعه عندما سقطت شجرة على سيارته في جنوب غربي بولندا وتم نقل راكب كان معه إلى المستشفى

 

وفي ألمانيا هبطت رحلة شركة طيران لوفتهانزا من هيوستن إلى فرانكفورت اضطراريا في مدينة شتوتغارت جنوب غربي ألمانيا بسبب الرياح القوية.

و غرق أحد الأشخاص في نهر ياديبوزن في ولاية ساكسونيا السفلى في ألمانيا،  بالإضافة إلى عدة إصابات حدثت نتيجة الرياح.

وقررت السكة الحديدية بعدد من ولايات شمال ألمانيا غلق محطاتها بما في ذلك محطات تربط هذه الولايات بالعاصمة برلين، خوفا من تساقط الأشجار على خطوط السكة الحديد.

وأغلقت حدائق الحيوان في براغ وبرلين و مدينة روشتوك شرقي ألمانيا بسبب خطر سقوط الأشجار، وأوقفت العاصمة النمساوية تشغيل كافة القطارات في محطة القطار الرئيسية.

 

 

SPUTNIK

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة