fbpx

” تسقط القيود التي تقضي على حريتنا ” .. مظاهرات يوم أمس في العاصمة وارسو !

 

تظاهر معارضو القيود المتعلقة بفيروس كورونا في شوارع العاصمة وراسو يوم أمس الأربعاء ، حيث مر عدة مئات من الأشخاص الذين يحملون لافتات “إضراب رجال الأعمال” من شارع Plac Bankowy أمام مجلس النواب ، مما شكل عرقلة في حركة السير لسائقي وركاب وسائل النقل العام في وسط العاصمة.

مظاهرة سلمية !

المتظاهرون هم عدة مئات من الأشخاص بقيادة المرشح السابق لرئاسة جمهورية بولندا ، Paweł Tanajno ، والذين لا يوافقون على القيود المفروضة على التجارة أو السياحة أو الأحداث بسبب وباء فايروس كورونا ، وتوجه المشاركون في المظاهرة نحو مجلس النواب برفقة رجال الشرطة ، وبهدوء مع لافتات كتب عليها “إضراب رجال الأعمال” ورافعين للعلم الوطني .

“اللامسؤولية لـ الطبقة السياسية”

  • مرحبا أيها الأحرار، من الجيد أن أكون بينكم مرة أخرى – بهذه الكلمات بدأ Paweł Tanajno احتجاج الأربعاء. – يجب أن نلبس الأقنعة ونبتعد عن بعضنا بمسافة 1.5 متر ، ومن المحتمل جدًا أن يكون هذا هو الشكل المناسب للاحتجاج. سوف نظهر أننا نطيع القانون اليوم ، لأن السياسيين بدأوا يدوسونه – أضاف –

وتابع Tanajno : منذ الصباح تلقيت الكثير من الأسئلة ، هل هذا احتجاج على الأقنعة؟ هل هذا الاحتجاج عدم اعتراف بعدم وجود فيروس كورونا؟ ما أردت أن أقوله هو أننا لا نركز على المرض بل على تبعاته ، وتبعاته هي كل المشاكل التي تؤثر على البولنديين ، وهي عدم مسؤولية الطبقة السياسية التي تريد اليوم تمرير” قانون الجريمة ”

يريدون تقنين الجريمة ، هذه جماعة إجرامية منظمة تقضي على أساس الدولة وهي سيادة القانون ، لتسقط تلك العصابة! – قال Tanajno –

ووصف المرشح السابق للرئاسة سياسة الحكومة بـ ” الطائشة ” فيما يحص مكافحة الوباء ، ليس لديهم أدنى فكرة عن ما يفعلونه ، وكل مشاريعهم وحلولهم سخيفة. لهذا نقول: تسقط الأقنعة! و تسقط القيود التي تقضي على حريتنا.

وانتهى الاحتجاج قبل الساعة 6 مساءً بقليل ، بعد أن سار المشاركون في المظاهرة على طول الطريق التالي: plac Bankowy, Marszałkowska, rondo Dmowskiego, Aleje Jerozolimskie, rondo de Gaulle’a, Nowy Świat, plac Trzech Krzyży, Aleje Ujazdowskie, Matejki przed gmach Sejmu.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة