fbpx

بولندا : الهالوين عرف وثني غريب عن ثقافتنا وتقاليدنا

media

 

ندد المتحدث باسم مؤتمر الأساقفة البولنديين بما يسمى “الهالوين” بأنه “عرف وثني غريب عن ثقافتنا وتقاليدنا”.

وأشار  Paweł Rytel-Andrianik ، إلى كلام البابا بنديكتوس السادس عشر الذي يطالب بالابتعاد عن تقليد الغير وخاصة أن الهالوين “يعزز ثقافة الموت” وأنه “يدفع الأجيال الجديدة نحو عقلية السحر وهو مقصور على فئة معينة ويهاجم القيم المقدسة والروحية”.

وأكد ريتيل-أندريانيك أن الأيام الأولى من شهر نوفمبر في بولندا هو وقت لتذكر موتانا ، وأن الهالوين ينفي القيم المسيحية الأساسية.

وقال أيضا إن العيد، الذي يحتفل به المسيحيون في 1 تشرين الثاني / نوفمبر، هو مناسبة سعيدة، تحمل الأمل في الحياة بعد الموت.

 

 

وعيد الموتى هو  تقليد قديم العهد في بولندا لزيارة مقابر العائلة في تشرين الثاني / نوفمبر، ولا سيما يوم جميع القديسين في 1 تشرين الثاني / نوفمبر، وهو عطلة رسمية، و “يوم جميع الأرواح” في 2 تشرين الثاني / نوفمبر.

وفي الوقت نفسه، تحظى احتفالات عيد الهالوين المستوحاة من الولايات المتحدة، بما في ذلك نحت اليقطين، أو خدعة أم حلوى، والأزياء، والأحتفالات، بشعبية واسعة في بولندا.

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة