fbpx

قائمة “خطايا وزير العدل الطويلة “على طاولة حزب القانون والعدالة

اشار راديو RMF FM إلى أن السياسيين في حزب القانون والعدالة قائمة “خطايا Zbigniew Ziobro الطويلة”والتي تمت مناقشتها خلال اجتماع الحزب يوم الأثنين .

من بين الأخطاء التي ارتكبها Zbigniew Ziobro، وزير العدل،و رئيس حزب Solidarna Polska ، تفاقم الصراع مع المفوضية الأوروبية ، التدخل بالسياسة الخارجية للبلاد دون استشارة وزير الخارجية .

وفقًا للنتائج التي توصل إليها مراسل قناة RMF FM ، باتريك ميخالسكي ، من المحتمل أن تعمل الحكومة بشكل عادي في الأشهر المقبلة بدون الاعتماد على دعم حزب Solidarna Polska ، التي يرأسها Zbigniew Zbiobro.

لم يكن التصويت على” قانون الحيوان” السبب الرئيسي للخلاف ولكن طريقة التصويت كشفت الانقسامات داخل الائتلاف .

قال أحد الوزراء في الحكومة في مقابلة غير رسمية مع مراسل إذاعة RMF FM، أن Zbigniew Ziobro، انتابه الغرور واصبح يتصرف وكأنه في مقام ياروسواف كاتشينسكي ، وهو أمر “لا يغتفر” في اليمين الموحد.

القى السياسيون في حزب القانون والعدالة باللوم على Zbigniew Ziobro في التصرف حول المواضيع الأيديولوجية دون استشارة مسبقة . ومن الأمثلة على ذلك إعلان جوبرو الانسحاب من اتفاقية اسطنبول .

اضافة إلى ذلك ارسل Zbigniew Ziobro رسالة – دون استشارة رئيس الوزراء ماتيوش مورافيتسكي أو وزير الخارجية – إلى سلوفينيا ليشجعها على الإنسحاب من اتفاقية اسطنبول أيضاً،ويمكن تفسير هذا التصرف على أنه أمر يخص السياسة الخارجية و لايندرج ضمن مهام وزارة العدل .

و أراد Zbigniew Ziobro أيضًا انشاء صندوقًا مالياً لتعويض البلديات التي حرمها الاتحاد الأوروبي من التمويل بسبب اعلانها بأنها “مناطق خالية من LGBT”،وهذا يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الصراع مع المفوضية الأوروبية.

وفقًا لـ RMF FM ، فإن الوفد المرافق لرئيس الوزراء مقتنع بأن Ziobro كان يؤجج الصراع مع بروكسل ، لأنه وفقاً لرأيهم” كلما زاد هجوم الاتحاد الأوروبي على بولندا ، كان ذلك أفضل لتعزيز موقف Ziobro “.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة