fbpx

وزير الداخلية :يوم الأستقلال كان سلميا وآمنا في جميع أنحاء البلاد

Foto: PAP

 

وتابع “فقد تم نشر نحو 8600 شرطيا، منهم 2500 من خارج العاصمة، في حين تم نشر 6900 آخرين للعمل في مواقع أخرى في جميع أنحاء بولندا”.

قال وزير الداخلية البولندي ماريوش بواشتشاك أن أحداث يوم الاستقلال فى جميع أنحاء البلاد كانت سلمية وآمنة

وأضاف “يوم الاستقلال … كان آمنا. يمكن أن نرى فضاء واسع من اللون الأحمر في شوارع وارسو، كان مشهدا جميلا. ونحن فخورون بأن العديد من البولنديين قررت المشاركة في هذا الحدث “.

كما شكر بدوره  رئيس الشرطة ياروسواف شيمتشيك  على ضمان الأمن.

ووفقا للأرقام الرسمية فإن أكثر من 65 ألف شخص شاركوا فى 308 حدثا فى جميع انحاء البلاد وشارك 60 ألف شخص فى مسيرة الاستقلال فى وارسو.

 

 

 

وقالت “Agnieszka Kłąb” وهي مسؤول في قاعة المدينة بالعاصمة وارسو ” شارك مايقارب 30 ألف شخصا مسيرة الاستقلال في العاصمة وهو عدد ” أقل بكثير” من العام الماضي

وأضافت ” أن هناك “عددا اقل من الألعاب النارية” مقارنة بالعام الماضى، وتم حظر المشاعل المستخدمة فى المسيرة”.

وفي السنوات الأخيرة، انتهت المسيرة في يوم الاستقلال، 11 تشرين الثاني / نوفمبر،  بالعديد من أعمال العنف ,والاشتباكات مع الشرطة.

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة