fbpx

الصحافة الدولية : العشرات من مناصري اليمين المتطرف في أوروبا حضروا الى بولندا للمشاركة بإحتفالات عيد الاستقلال !!

 

 

قال شبكة CNN الأمريكية أن عدداً من مناصري اليمين المتطرف من مختلف الدول الأوروبية حضروا الى بولندا للمشاركة في الاحتفال بالذكرى 99 لإستقلال بولندا ، التي شهدت رفع لافتات وصفت بـ ” العنصرية ” والمعادية للسامية ، كما تم اطلاق شعارات مثل . “أوروبا البيضاء ” ، “  أوروبا يجب أن تكون بيضاء” ، “نصلي من أجل المحرقة الإسلامية،  الموت لأعداء الوطن” ، “بولندا الكاثوليكية، وليس العلمانية“.

 

وقالت هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سيان “عشرات الالاف من الاشخاص شاركوا في المسيرة وطنية في وارسو يوم السبت رالتي نظمت لتتزامن مع يوم استقلال بولندا، فيما قالت الحكومة البولندية أن 60 ألف شخص شاركوا في الإحتفال في مدينة وارسو وحدها .

 

وقالت الـ CNN والـ BBC أن الجمعات القومية هي من سيطرت على الاحتفالات هذا العام ! 

 

 

 

وبدورها قالت شبكة الجزيرة أن الإحتفالات كانت تحت شعار ” نريد الله ” بمشاركة الآلاف من القوميين والفاشيين ، واضافت الجزيرة ان المنظمين اعتبروا الإحتفال “اكبر تجمع وطني من نوعه في اوروبا“. واشارت المحطة الى ان من بين المشاركين في المسيرات “العديد من الشباب القوميين الذين يحتجون على الاسلام وسياسة الاتحاد الاوروبي“.

 

وبحسب صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية فإن بعض المشاركين في الإحتفال حضروا من اسبانيا ، المجر ، سلوفاكيا ، وحملوا شعارات ” نازية ” خلال المشاركة في الإحتفال . 

 

أما صحيفة نيويورك تايمز فقالت في مقال عن الإحتفال بأن مسيرة عام 2009 ” التي كانت الأولى بمناسبة استقلال بولندا كانت بمثابة نوع من المغناطيس لـ اليمين المتطرف والجماعات العنصرية من جميع أنحاء أوروبا“. 

 

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة