وزير الداخلية يطالب الشرطة بالتحقيق في انتهاكات محتملة للقانون البولندي عبر رفع لافتات عنصرية في ذكرى الإستقلال

Foto: PAP/Radek Pietruszka

 

 

قال وزير الداخلية البولندي ماريوش بواشتشاك أنه طلب من رئيس شرطة وارسو فتح تحقيق في اللافتات التي تم رفعها في الأحتفالات بعيد إستقلال بولندا الـ 99 ، والتي حملت عبارات عنصرية وفاشيه ، كونها تنتهك القانون البولندي ، مؤكداً أن هذه التصرفات لا يجب أن تؤثر على فرحة البولنديين بذكرى استقلال بلادهم . 

 

وبدوره قال المتحدث باسم الشرطة البولندية أن جهاز الشرطة فتح تحقيقاً في انتهاكات محتملة للقانون البولندي عبر رفع لافتات العنصرية التي تم رفعها خلال الإحتفال ، ويتم حالياً مراجعة تسجيلات الفيديو الخاصة بالإحتفال ، لملاحقة المتورطين . 

 

ووفق بيان الشرطة البولندية فقد تم تسجيل 308 حوادث في عموم بولندا خلال الإحتفالات بعيد الإستقلال ، وتعاملت معها الشرطة بشكل فوري .

 

وسبق أن انتقد الإعلام العالمي المظاهرات التي شهدتها بولندا يوم السبت الماضي بسبب رفع بعض الشعارات التي وصفت بالعنصرية والفاشيه كـاوربا البيضاء،نصلي لهلكوست للمسلمينوغيرها . 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة