fbpx

بولندا تخشى على مواطنيها في حال خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي

اعلن المسؤول الثاني في الدبلوماسية البولندية “كونراد زيمانسكي” المكلف بمتابعة الشؤون الاوروبية  “ان بلاده تخشى، في حال خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، زوال الضمانات الاوروبية التي يتمتع بها نحو 800 الف مواطن بولندي يعملون في المملكة المتحدة”.

وقال نائب الوزير خلال مؤتمر صحفي لصحافيين اجانب في وارسو انه في “حال رجحت كفة مؤيدي بقاء لندن في الاتحاد الاوروبي في استفتاء 23 حزيران/يونيو، فان وارسو ترى وجوب اعادة تنظيم العلاقات بين بريطانيا والاتحاد الاوروبي والسهر في حال كهذه على حماية حقوق المهاجرين الاوروبيين”.

وتدارك انه في حال خروج بريطانيا من الاتحاد فان “الضمانات الاوروبية للحقوق الاجتماعية للمهاجرين ستزول، وسنشهد انعدام توازن داخل الاتحاد الاوروبي والسوق الاوروبية المشتركة”، مع اشارته الى ان الضمانات البريطانية الفعلية سيظل معمولا به.

وتابع زيمانسكي ان خروج المملكة المتحدة “سيظهر لبلدان اخرى امكان تسوية المشاكل عبر الانسحاب من الاتحاد الاوروبي ويمكن ان يدشن تفككا للاتحاد الاوروبي في عملية تسودها الفوضى”.

 

واضاف انه في حال عدم خروج لندن من الاتحاد الاوروبي ، ينبغي ايضا تنظيم العلاقات مع المملكة المتحدة عبر “الحفاظ على الضمانات للعمال المهاجرين والتأكد من ان سياسة منطقة اليورو لا تضر بأعضاء الاتحاد الاوروبي الذين لا ينتمون الى هذه المنطقة على غرار بولندا”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة