fbpx

وزير الداخلية :قصر الثقافة هو رمز للسيطرة السوفييتية ويجب إزالته من بولندا

Fot. PAP/Radek Pietruszka

    

 

أشار وزير الداخلية البولندي “ماريوش بواشتشاك ” إلى فكرة هدم قصر الثقافة والعلوم في العاصمة وارسو ” بأن قصر الثقافة والعلوم هو رمز للهيمنة السوفيتية والسيطرة الروسية السوفييتية في البلاد ، والرموز هي مهمة لأنها تشكل المواقف، ولا سيما بالنسبة للشباب “.

و قد أشار وزير الثقافة والتنمية الوطنية أنه من المتوقع “هدم قصر الثقافة والعلوم خلال الاحتفال بالذكرى الـ 100 لاستقلال بولندا العام القادم “.

وأشار الوزير بواشتشاك  إلى أنه “بعد استعادة الاستقلال، قبل 99 عاما، في ساحة plac Piłsudskiego

الحالية، تم تفكيك كنيسة أرثوذكسية لأنها كانت آنذاك رمزا للهيمنة الروسية في وارسو”.

 

 

 

وتابع وزير الداخلية  إلى “تم تغيير أسماء الشوارع التي ترمز إلى الشيوعية “.

واضاف ان ذلك تم بواسطة “اللائحة البديلة لحاكم المقاطعة لأن مجلس مدينة وارسو الذى يسيطر عليه حزب PO  يحاول ابقاء الرعاة الشيوعيين فى شوارع وارسو”.

وقال الوزير بواشتشاك “هذا التزام آخر، اعتمده حزب القانون والعدالة في الانتخابات، ونحن ملتزمون بكسر التقاليد الشيوعية التي لا تزال موجودة في بولندا”.

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة