fbpx

بالفيديو – مظاهرات في بوزنان تندد بالقوميين والفاشية الجديدة وتنادي بوزنان للمهاجرين وليس للقوميين

fot. Jacek Molski

 

    

 

بعد الساعة 17:00 بتاريخ 15 تشرين الثاني في مدينة بوزنان اجتمعت  مجموعة من المتظاهرين القوميين مع متظاهرين آخرين ضد القوميين بالقرب من شارع  (ستشاوفا) يفصل بينهما عناصر من الشرطة منعا للاشتباك .  

وتعالت الهتافات من المتظاهرين ضد القوميين بأن “بوزنان للمهاجرين و ليس للقوميين”.

وقال أعضاء منظمة (بوزنان خالية من الكراهية): أن السبب الرئيسي لهذه المظاهرة هو المقابلة التي أجريت مع (روبارت فيننيسكي)-القومي والسياسي  في برنامج ” ważnego gościa”  و كانت المقابلة محاولة لإضفاء الشرعية على أعمال العصبة القوميين وفيننيسكي معروف ايضا بهجومه على الغجر في فروتسواف و هو الآن هنا في بوزنان هل يمكننا أن نأخذ موقفا سلبيا و نشعر بالسلام؟ كلا! علينا أن نقول “توقفوا”.  ليس في بوزنان مكانا العنصرية أو لإرهاب القوميين.

وقال رئيس بوزنان (ياسيك ياشكوفياك) في تعليق له على الاحتجاجات : أظهر هؤلاء القوميين وجههم الحقيقي في وارسو 11.11.2017بتاريخ والآن وصلوا الى بوزنان مع الأهداف السيئة. لا يمكننا أن نسمح لذلك ونحن لم نحظر التجمع السلمي تحت شعار “القومية لن تمر” وأضاف يسرني أن أعرب عن معارضتي القوية لرئيس الأساقفة ستانيسواف غوديكي وتصريحات الرئيس أندري دودا لايمكننا النظر بشكل سلبي إلى مظاهر القومية المتطرفة والفاشية الجديدة.

 

 

 

وقال ممثل عن مجلس المدينة أن استخدام الألعاب النارية من قبل المتظاهرين “غير قانوني”.

وفي الساعة 18:50 أبلغت الشرطة المتظاهرين بأن مظاهراتهم قد حظرت ويجب أن تنتهي ودعت الشرطة القوميين إلى حل المظاهرة إلا أنهم لم يستجيبوا لذلك وفق مراسل تلفزيون  WTK.

وانتهت المظاهرة بعد عدة ساعات , وقدرت الشرطة المتظاهرين بـ 500 شخصا للقوميين ومثلها للمظاهرة المضادة للقوميين وطالب منظموا المظاهرة المعارضة للقوميين من المتظاهرين توخي الحذر عند العودة إلى منازلهم

basia al humairi   

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة