fbpx

جامعات و أرباب العمل و مؤسسات حكومية تنضم إلى الاحتجاجات ضد قانون “حظر الإجهاض” في بولندا

تتواصل الاحتجاجات في جميع أنحاء بولندا ، بعد صدور حكم المحكمة الدستورية بشأن الإجهاض يوم الخميس الماضي ،والذي أثار موجة غضب واسعة في جميع أنحاء بولندا.

وبدأ اليوم الأربعاء (28تشرين الاول/أكتوبر) احتجاج من نوع آخر حيث اعلنت بعض النساء عن احتجاجهن بعدم الذهاب إلى العمل ،ولاقت الاحتجاجات دعم من الجامعات والشركات والمؤسسات واعلنت انضمامها للإضراب وعدم فرض أي عقوبات للغياب عن العمل.

وبدوره ابدى عمدة مدينة وارسو، رافاو تشاسكوفسكي تضامنه مع الاضراب قائلاً :”نحن متضامنون مع هذا الإضراب”،و أكد دعمه لكل الراغبين في المشاركة في الإضراب” .

كما أكدت بعض الشركات والمحلات التجارية اضرابها ، الاربعاء، تحت أحد المنشورات على صفحة “Ogólnopolski Strajk Kobiet” في الفيس بوك .

أعلن موظف بأحد المتاجر عبر الإنترنت”نحن لا نعمل يوم الأربعاء ، لذلك لا نرسل حزمًا ، ولا نرد على رسائل البريد الإلكتروني ، ولا نرد على المكالمات” !

“أنا لا أعمل يوم الأربعاء – طبيب أسنان” هناك المئات من التعليقات المماثلة.
كما اعلن نائب رئيس جامعة غدانسك ، Krzysztof Bielawski أن 28 تشرين الأول/أكتوبر (خالي من الفصول الدراسية) !.

نفس القرار اتُخذ من قبل عميد كلية علم الاجتماع في جامعة وارسو.

بدوره ، دعا ،Janusz Adamowski، عميد كلية الصحافة والإعلام ودراسات الكتب WDIB بجامعة وارسو إلى إلغاء الفصول الدراسية ليوم الأربعاء والقيام بها في موعد آخر.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة