fbpx

رئيس الوزراء : الموجة الثانية أخطر !

 

قال رئيس الحكومة إن الإجراءات السريعة في فصلي الربيع والصيف أعطتنا إحساسًا بالأمن والاستقرار ، ولكن – كما أشار – الموجة الثانية من الوباء التي جاءت “قضت على هذا الشعور” ليس فقط في بولندا ، ولكن في جميع أنحاء أوروبا.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن “هذه الموجة الثانية أخطر من الأولى” في الاتحاد الأوروبي بأسره ، وأضاف : ونحن في بولندا إننا نركز على ضمان الاستقرار وضمان إمكانية التنبؤ بمعدل إنتشار الوباء .

وأضاف مورافيتسكي : عندما يقلب الوباء واقعنا رأسًا على عقب ، علينا أن نخطط ليس فقط للأيام المقبلة ، ولكن أيضًا لما سيحدث في غضون شهر ، ما إذا كنا سنقضي عيد الميلاد مع أحبائنا.

وكانت الحكومة البولندية قد أعلنت سابقاً جميع المناطق البولندية باللون الأحمر ، وذلك يعني فرض قيود على عمل المدارس والمطاعم والمنشآت السياحية ، إضافة الى تخصيص ساعات محددة لكبار السن للتسوق .

وتأتي هذه الخطوة بعد أن شهدت الأيام القليلة الماضية إرتفاع كبير في عدد حالات العدوى بفايروس كورونا ، والتي تجاوزت الـ 20 ألف حالة عدوى في اليومين الأخيرين

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة