امرأة بولندية باعت طفلها مقابل 750 يورو بعد يومين من ولادته في المقهى

Foto: NIMA STOCK

 

 

اعترف زوجان دنماركيان بلا أطفال  بشرائهما طفل بولندي مقابل 750 يورو من أمه بدون علم السلطات حيث تم شراء الطفل من أمه بعد يومين من ولادته في المقهى.

وقالت المرأة أمام المحكمة فى مدينة سوندربورج الدنماركية انها نشرت إعلانا على الإنترنت، أنه من يستعد للتخلي عن طفل للتبني من قبلهم مقابل مبلغ مالي وفق وكالة IAR البولندية .

وسرعان ما استجابت امرأة حامل بولندية الجنسية  للإعلان واتصلت مع الزوجين و طلبت مبلغ 10،000 يورو. وقال الزوج والزوجة الدنماركيين أن المبلغ كان مبالغ فيه وتمت مساومة المرأة البولندية حتى وصلنا إلى  750 يورو ووفقا للوكالة فقد تم شراء الطفل عام 2014.

 

 

 

وظهرت القضية للعلن عندما حذرت الشرطة البولندية السلطات الدنماركية بهذه القضية ويبلغ الصبي الان ثلاث سنوات ولا يزال في كنف الزوجين الدنماركيين وطالب أعضاء النيابة العامة بمعاقبة الزوجين لكسر قوانين و قواعد التبني ولكن المحكمة في سوندربورج اتهمتهم  فقط  بتقديم معلومات كاذبة عند تسجيل الطفل في الدنمارك.

وقد حكم عليهم بالسجن لمدة 21 يوما مع وقف التنفيذ، إضافة الى  40 ساعة في خدمة المجتمع.

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة