fbpx

المفوضية الأوروبية تدعو بولندا و المجر اللجوء إلى محكمة العدل الأوروبية حول ميزانية الإتحاد الأوروبي

دعت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين الدولتين العضوين، بولندا والمجر، إلى وقف عرقلة ميزانية الإتحاد الأوروبي ،وتمويل التعافي من فيروس كورونا واللجوء إلى محكمة العدل الأوروبية.

في الخلاف المتعلق بحق النقض بين بولندا والمجر لميزانية الاتحاد الأوروبي ، اشارت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إلى أن الآلية المشروطة التي قد تقيم احترام سيادة القانون في دولة معينة قد تمت الموافقة عليها في يوليو الماضي وإذا كانت لدولة عضو شكوك، يتعين أن تلجأ إلى محكمة العدل الأوروبية، بدلا من عرقلة اتفاق “على حساب ملايين الأوروبيين الذين ينتظرون بشكل عاجل مساعدتنا”.

و بالمقابل رفض وزير العدل البولندي ،زبيغنيف جوبرو ، اقتراح فون دير لاين ، مشيرًا إلى افتقار المحكمة للسلطة في هذه القضية.

وقال الوزير، في مؤتمر صحفي بالعاصمة وارسو إن فون دير لاين قدمت الاقتراح “بسوء نية” وتدفع من أجل “حلول تعرف أنها غير شرعية”.

واعترضن كلاً من بولندا والمجر تأييدهما لقرار رئيسي بشأن كيفية تمويل خطة إنفاق الاتحاد الأوروبي للفترة من 2021 إلى 2027 بسبب خلاف بشأن ما اعتبرتاه تدخلا من مسؤولي الاتحاد الأوروبي ودوله الـ25 الأخرى في شؤون سيادة القانون لديهما.

ومن المقرر أن يجتمع رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوروبي في العاشر من كانون الأول (ديسمبر) .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة