fbpx

من هو بابا نويل في بولندا ؟وماهي الأيام التي يتم تبادل الهدايا فيها !

 

ينتظر الأطفال في بولندا وصول زائر مميز عشية عيد الميلاد  متشوقين للهدايا التي يحملها معه على غرار نظرائهم الأمريكيين، ولكن هناك اختلاف في المسمى حيث أن الأطفال البولنديين لا يسمونه ( بابا نويل) ، ولكن كيفما يدعونه تبقى مفاجأته هي الاكثر تشويقا” عند الاطفال .

سانتا كلوز البولندي او بابا نويل يدعى في بولندا  Mikolaj( ميكاواي ( نيكولاس باللغة الانجليزية ) و التقليد المتعارف عليه عند الاطفال هو ان الأطفال يتلقون الهدايا في عيده الذي يصادف 6 ديسمبر/كانون الاول و عيد الميلاد 24 ديسمبر. و في بعض مناطق بولندا لايؤمنون بوجود بابا نويل وانما  (Gwiazdor) او الطفل يسوع يقدم الهدايا في 24 ديسمبر تحت شجرة الميلاد المزينة .  

السادس من ديسمبر هو يوم القديس نيكولاس  ( ميكاواي ) و في ذلك اليوم يجب على القديس نيكولاس ان يضع الهدايا تحت وسائد الاطفال او بدلا من ذلك يزورهم شخصيا مرتديا زيه الأحمر المميز بطابعه الشتوي و يعطيهم هداياهم بطريقته.

احتفال القديس نيكولاس هو من أهم الأعياد حيث يتمتع به جميع الفئات العمرية في معظم الأماكن حتى في المدارس والمكاتب و يتميز هذا اليوم بالتجمع العائلي عشية الميلاد.  

وفي بعض الأحيان، يكون تقليد التقديم بالتبادل حيث يتبادل الاصدقاء والاهل الهدايا مع بعضهم البعض ،  

و هناك عرف مميز في الميلاد  بتقديم قطعة خشبية من شجرة البتولا كنوع من التذكير للاطفال ان يبقوا محافظين على سلوكهم الجيد حيث ان هذه الشجرة ترمز للقيم الجيدة .

و من حكايات الماضي عن ميكواي انه كان دائما يرافقه في جولاته الملاك و الشيطان معا لتذكير الاطفال بالجانب السيء والجيد من السلوكيات .

قصة ( Gwiazdor )  

 

في بعض المناطق يعتقد أن  غفيازدور هو من أظهر شجرة الميلاد و ليس ميكاواي  

و يقال ان غفيازدور هو روح من الأجيال الماضية و كان يرتدي جلد الغنم و يحمل حقيبة من الهدايا و العصا ليعطي الهدايا للاطفال الجيدين و يضرب الاطفال السيئين .

و اسم غفيازدور مستوحى من كلمة بولندية للنجوم حيث ان النجوم هي رمز من اهم رموز عشية الميلاد لسببين :  

الاول : قصة الكتاب المقدس عن الرجال الحكيمين الثلاث حين اتبعوا النجم الذي ارشدهم الى مكان ولادة الطفل المسيح في بيت لحم .

الثاني: حيث أصبح التقليد الشائع في عشية الميلاد عند العوائل هي البحث عن النجم قبل الجلوس لتناول العشاء لذلك عرف ايضا باسم ( يوم النجمة الصغيرة ) أو غفيازدور

أصول غفيازدور غير مؤكدة، لكنه شخصية قديمة، قد يكون انتقل  إلى الفولكلور البولندي من ثقافة أخرى.  

الطفل المسيح و الميلاد في بولندا :  

 

في بعض أجزاء بولندا، الطفل يسوع هو المسؤول عن تقديم الهدايا للأطفال عشية عيد الميلاد. ويعلن ظهوره عند سماع رنين الجرس، و عندها تظهر الهدايا.

و بالطبع تطبيق هذه الخدعة يتطلب التخطيط من قبل الآباء والأمهات، فهم يهتمون بتفاصيل وجود الهدايا عند الشجرة برعاية حتى لا يكتشف اطفالهم طريقة و كيفية الترتيب الحقيقي للهدايا .  

و مع تعدد الثقافات الغربية فلابد أن يظهر ( سانتا كلوز ) الامريكي في بعض الأماكن التجارية في بولندا كدليل على إقتراب موعد الميلاد .

لكن لا تزال بولندا تملك ( سانتا ) خاص بها كنوع من التقليد الفلكلوري المميز بها في الميلاد .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة