fbpx

روبرت ليفاندوفسكي يتوج بجائزة أفضل لاعب في 2020 ورونالدو لاعب القرن

أقيم حفل توزيع جوائز “غلوب سوكر” للأفضل في عام 2020 في دبي الإماراتية، بحضور مجموعة من كبار مسؤولي ونجوم كرة القدم في العالم، يتقدمهم السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم.

فاز البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونيخ الألماني، المتوج مع بايرن بخمسة ألقاب في 2020، بجائزة “غلوب سوكر” لأفضل لاعب لهذا العام في الحفل الذي أقيم الأحد (27 ديسمبر/ كانون الأول 2020) في دبي بحضور رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جاني إنفانتينو.

وتوج ماكينة الأهداف البولندي مع الفريق البافاري بالخماسية التاريخية (الدوري الألماني وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي والسوبر الألماني)، ليفوز بالجائزة، متفوقا على رونالدو وميسي.

ويأتي هذا التتويج، بعد أيام قليلة من حصول ليفاندوفسكي على جائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2020 (ذا بيست) المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا.

أعرب البولندى روبرت ليفاندوفسكى، لاعب فريق بايرن ميونخ الألماني، عن سعادته بعد دخوله المنافسة على لقب أفضل لاعبى العالم لموسم 2020، قال “صرحت بعد فوزى بجائزة أفضل لاعبى العالم فى 2020 بأن الجلوس على مائدة واحدة مع رونالدو وميسى شرف كبير، وأنا أحاول دائماً أن أصل إلى القمة، وسعيد بالانتماء إلى واحد من أفضل أندية العالم”.

وأضاف مهاجم البايرن، “أمامنا تحديات كثيرة هذا الموسم، والوصول إلى القمة صعب ولكن الحفاظ عليها أصعب، وأتمنى الحفاظ على نفس الألقاب التى حققتها مع بايرن ميونيخ الموسم المقبل”.

وتابع نجم بايرن ميونخ، “حققنا كل شيء هذا العام وهو أمر لا يمكن تحقيقه بدون فريق كبير وأنا احتجت اللعب 3 أو 4 مباريات هذا الموسم حتى أتعود على غياب الجماهير وهو أمر صعب وأتمنى العام القادم أن تعود الجماهير إلى المدرجات”.

واضاف “سعيد بأننى فزت بالجائزة أيضاً من أجل بلدى بولندا، وأتمنى أن أكون مثل أعلى للأطفال فى بلدي، وسأسعى للحفاظ على الصورة الجميلة للاعب الكرة فى مخيلة الأطفال، فيروس كورونا فرض على كرة القدم التعامل كأسرة واحدة فى العالم وأتمنى تحقيق المزيد من الألقاب مع بايرن”.

وتابع ليفاندوفسكى، “فخور بالفوز جائزة سبق وفاز بها نجوم كبار فى بايرن ميونيخ وأمامى 5 أو 6 أيام للاستراحة والاستمتاع بدون التفكير فى ضغوط مباريات كبيرة مقبلة”.

واختتم حديثه قائلًا، “كان موسمًا رائعًا، كما أننى أضع فى اعتبارى إلى حد كبير الأسلوب الذى فزنا به بكل ألقابنا. لن يكون ممكنا ذلك بدون فريق جيد، حيث المنافسة عالية جدا. وبفضل هذا، يمكنك أن تكون ناجحًا”.

وتقام جوائز “جلوب سوكر” على هامش الدورة الرابعة عشرة لمؤتمر دبى الرياضى الدولى، والذى اختتم التصويت الجماهيرى الخاص بها الاثنين الماضى، وتعد الجوائز هذا العام، نسخة خاصة يتم فيها منح جوائز الأفضل فى القرن الـ21 خلال الفترة من 2001 حتى 2020.

وفي المقابل توج النجم البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو، هداف فريق يوفنتوس الإيطالي بجائزة لاعب القرن الحادي والعشرين، متفوقا على غريمه التقليدي الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة الإسباني، والمصري محمد صلاح، جناح ليفربول الإنجليزي، والبرازيلي رونالدينيو نجم برشلونة السابق.

وتقام جوائز “غلوب سوكر” منذ 2010 بالتعاون بين الرابطة الأوروبية لوكلاء اللاعبين ورابطة الأندية الأوروبية، وتكرم أبرز المنتمين إلى كرة القدم من أندية ولاعبين ومدربين وحكام ووكلاء لاعبين.

وكالات

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة