fbpx

أرادوا وقف “أسلمة بولندا” ومهاجمة المسلمين .. الأمن الداخلي يعتقل المتهمين !

 

أعلن مكتب المدعي العام في بولندا أن جهاز الأمن الداخلي عن اعتقال رجلين في مدينة شتشيتسين كانا يستعدان لـ لمهاجمة المسجد في المدينة ، ويدعوان لـ إبادة المسليمن ، الأمر الذي كان في رأيهم لـ منع “أسلمة بولندا” ، كما أعد أحدهم بيانًا معاديًا للإسلاموفوبيا .

وأضاف مكتب المدعي العام أنه في النصف الثاني من شهر كانون الأول (ديسمبر) ، قام جهاز الأمن الداخلي بإعقتال ثلاثة أشخاص على علاقة بنفس القضية ، فيما تم توجيه التهم الى إثنين منهم لـ الإستعداد لتنفيذ هجمات باستخدام المتفجرات ، مما يهدد حياة وصحة العديد من الأشخاص ، إضافة الى حيازة أسحلة نارية ومتفجرات

المتهم الثالث سيكون مسؤولا عن الحيازة غير المشروعة للمتفجرات ، سيتم النظر في القضية من قبل المحكمة الجزائية في وارسو.

التحقيق من قبل جهاز الأمن الداخلي.

وبحسب ما قال Stanisław Żaryn المتحدث باسم الوزير المنسق لـ الخدمات الخاصة ، فإن ضباط ABW وجدو أن الهجوم الذي خطط له المتهم كان سينفذ على “هدف ديني معين للمجتمع الإسلامي”.

كما خطط الجناة لاستخدام المواد السامة في هجمهاتهم ، وأظهرت التحقيقات أن هدف العمليات كانت منع “أسلمة” بولندا ، حيث أعلن الجناة عن آراء يمينية متطرفة ، وأشار أحدهم علنًا إلى الحاجة إلى إبادة الجماعات الدينية ، ودعا إلى العنف ، وارتكاب الجرائم ، والكراهية على أساس الاختلافات القومية والعرقية والعرقية والدينية

وقال المتحدث باسم وزارة الخدمات الخاصة إن ثاني المتهمين الرئيسيين قام بـ إعداد بيان “من شأنه أن يبرز تحيزاته الشخصية ، وكراهية الإسلام ، ويدعو أيضًا إلى اضطهاد الوافدين الجدد من خارج بولندا”.

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة