fbpx

أوكرانيا ترسل مذكرة احتجاج لبولندا … والاتحاد الديني لمسلمي بولندا يعتذر لـ أوكرانيا ! و السبب !

طلبت السفارة الأوكرانية في بولندا من وزارة الخارجية البولندية المساعدة في توضيح  محتوى التقويم الذي أصدره الاتحاد الديني الإسلامي في بولندا ، والذي تم فيه تحديد مساجد القرم على أنها تنتمي للأراضي الروسية .

وكان قد نشر الاتحاد الديني لمسلمي بولندا تقويمًا لعام 2021 يحتوي على صور و وصف للمساجد في شبه جزيرة القرم وقد تم وصفها بأنها تنتمي الى روسيا.

تمت الاشارة إلى التقويم لأول مرة عبر لفيسبوك من قبل عضو اللجنة التنفيذية للمؤتمر العالمي لتتار القرم من بولندا نديم أوسينوف.

وكتب “آمل بصدق أن يكون هذا عملا غير مقصودا لمحرر غير مطلع، لم يلاحظه الناشر في عجلة من أمره”.

في الوقت نفسه ، أشار نديم أوسينوف ، عضو اللجنة التنفيذية للمؤتمر العالمي لتتار القرم من بولندا ، إلى أنه لا يوجد مؤشر في التقويم على أن القرم تنتمي إلى أوكرانيا.

و طالب أوسينوف الاتحاد الإسلامي البولندي بتصحيح التقويم والإشارة إلى أن القرم هي أوكرانيا.

وتجدر الإشارة إلى أن المساجد في شبه جزيرة القرم ، سيمفيروبول ، بخشيساراي وفيودوسيا موضحة في التقويم على أنها “روسية”.

وبدوره وصف الاتحاد الديني لمسلمي بولندا بأن الاشارة إلى أن المساجد قع ضمن الاراضي الروسية ماهو إلا”خطأ تحريري”.

قال مفتي بولندا Tomasz Miśkiewicz ، في منشورعلى موقع المنظمة الرسمي .

“أتقدم بالاعتذار لكل من شعر بالإهانة من هذا. من الواضح أن خطأ حدث. لا أريد أن ألوم نفسي أو أي شخص هنا: إنه خطأ جسيم لم يكن يجب أن يحدث ، لكنه حدث. كان هناك خطأ تحريري في مرحلة الإنشاء ، والتي ظهرت على صفحات أخرى من التقويم ، والتي أعتذر عنها مرة أخرى ، “-

الحلاق الدمشقي

وأشار إلى أنه “لم يكن هناك أي هدف بالفعل لخلق توتر إضافي في الوضع السياسي الصعب”.

وتابع “نؤيد جميعًا شبه جزيرة القرم الحرة ، وهو أمر مهم جدًا لجميع التتار ، ولا سيما لمجتمع التتار البولنديين. يؤسفني جدًا وقوع مثل هذا الحادث غير السار ، خاصة وأن الاتحاد الديني للمسلمين في جمهورية بولندا كانت ولا تزال غير سياسية”.

وقال المفتي في بيان إن أحد أهدافنا الرئيسية هو الدفاع عن حق الجالية المسلمة في ممارسة الشعائر الدينية وحرمة المواقع والمقابر الدينية “.

وتجدر الإشارة إلى أنه قد تم بالفعل تصحيح الخطأ في التقويم.

وفقًا لوسائل الإعلام الأوكرانية ، بتاريخ 4 ديسمبر تمت ازالة الموقع الإلكتروني الذي يحتوي على التقويم من الموقع الرسمي للاتحاد .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة