غرامة مالية ضخمة يفرضها المجلس الوطني للاذاعة والتلفزيون على قناة TVN24 والسبب!

فرض المجلس الوطني للبث والنشر في بولندا اليوم الثلاثاء، غرامة مالية على قناة (TVN24) على لاتهامها بمخالفة  قواعد النشر والبث.

وفي قرار المجلس، فإنّ قيمة الغرامة المالية المفروضة على القناة الخاصة التابعة لشركة (Scripps Networks Interactive)، بلغت مليون و421 ألف دولار و 479 ألف زولتي .

وأضاف المجلس أنّ الغرامة المالية المفروضة على القناة جاءت بسبب تشجيعها للاحتجاجات التي جرت في شوارع العاصمة وارسو، في ديسمبر/ كانون الأول العام الماضي وخاصة ان القوانين والاحكام تنص على أنه لايجب أن تعزز البرامج والنشرات النشاط غير المشروع كالمواقف العسكرية او المعتقدات المخالفة للرعاية الأخلاقية والاجتماعية على وجه الخصوص ولا يجوز ان تتضمن أي تمييز على أساس العرق أو الجنس أو الجنسية.

والمجلس الوطني للإذاعة والتلفزيون البولندي هو هيئة دستورية تدعم الحق في الحصول على المعلومات. وفي خريف العام الماضي، تولى المجلس الانتخابي المؤقت المجلس بأسره.

وعين البرلمان Witold Kołodziejski رئيس المجلس الوطني والاعضاء هم Teresa Bochwic ,Elżbieta Więcławska-Sauk, الرئيس البولندي أندري دودا , Andrzej Sabatowski ,Janusz Kawecki

 ونشرت قناة TVN 24 في بيان لها الاثنين”نعارض وبشدة القرار الذي أصدره رئيس مجلس الاذاعة الوطني “,وأعلنت القناة أنها ستتجه إلى محكمة الاستئناف، للاعتراض على الغرامة المالية.

وفي ديسمبر 2016، خرج آلاف المعارِضين للحكومة المحافِظة في بولندا، إلى الشوارع المحيطة بمقر البرلمان في العاصمة “وارسو”، احتجاجًا على قانون جديد يحد من حرية التواصل الإعلامي داخل المؤسسة التشريعية مع النواب.

   

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة