fbpx

الخارجية الروسية: قرار طرد دبلوماسيينا من بولندا و ألمانيا والسويد إجراء “غير مبرر وغير ودي”

أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ،ماريا زاخاروفا ،الأثنين ، أن روسيا تعتبر طرد دبلوماسييها من السويد وألمانيا وبولندا “خطوة غير مبررة وغير ودية”،

قالت زاخاروفا، إن موسكو اضطرت لطرد دبلوماسيين سويدي وبولندي وألماني ردا على تدخلهم في شؤون روسيا.

واضافت خلال مقابله على قناة روسيا 1 التلفزيونية إن “قرار كل من بولندا وألمانيا والسويد اليوم يأتي في سياق سلسلة الإجراءات ذاتها التي يتخذها الغرب بحق بلادنا والتي نعتبرها تدخلاً في الشؤون الداخلية”.

وأكدت أن روسيا طردت ممثلي السفارات والقنصليات الأوروبية “الذين ضبطوا وهم متلبسين”.

ويذكر أن بولندا طردت، الاثنين، دبلوماسيًا روسيًا ردًا على طرد موسكو دبلوماسيين أوروبيين،يوم الجمعة ، أثناء زيارة ،جوزيب بوريل، ممثل السياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي إلى موسكو، وذلك في إطار مبدأ المعاملة بالمثل.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة