fbpx

احتفال بولندا وقبرص بمناسبة الذكرى الستين للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين

وقعت قبرص وبولندا يوم الاثنين فى نيقوسيا ،إعلان نوايا من وزارتي خارجية البلدين بمناسبة الذكرى الستين للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

ووقع الاعلان وزير الخارجية نيكوس كريستودوليدس والسفيرة البولندية في قبرص ايرينا ليتشنيروفيتش اوغستين.

وتعد بولندا من أوائل الدول التي أقامت علاقات دبلوماسية وفتحت سفارة في نيقوسيا بعد بضعة أشهر من استقلال جمهورية قبرص في 15 يناير 1961.

قال كريستودوليديس خلال توقيع الإعلان “لقد تقاطعت مسارات بلداننا في الآونة الأخيرة بطرق مهمة ،و تعاونت قبرص وبولندا بشكل وثيق أكثر من أي وقت مضى على الساحة الدولية “.

أضاف إن إعلان النوايا “يؤكد من جديد التزامنا بزيادة تعزيز تعاوننا الثنائي. سنفعل ذلك من خلال تعزيز الفعاليات السياسية والاجتماعية والثقافية المشتركة واتفقنا على شعار تذكاري يستخدم خلال جميع الفعاليات التي تنظم خلال هذه السنة الاحتفالية “.

كما تمت الاشارة إلى زنه من المقرر أن يزور الرئيس البولندي أندريه دودا قبرص هذا العام.

وبدورها اشارت السفيرة البولندية في تصريحاتها إن بولندا وقبرص لديهما العديد من المناسبات للعمل معًا من أجل المنفعة الثنائية والأوروبية والدولية.

تابعت “يعرف البولنديون والقبارصة بعضهم البعض جيدًا. قبل الوباء ، كانت قبرص من بين أفضل 10 وجهات سياحية شعبية للشعب البولندي”.

للإطلاع على نص الإعلان باللغة الإنجليزية انقر هنا .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة