السلطات البولندية تستعين بخبرات ألمانيا لمعرفة ملابسات الحادث الذي تعرضت له شيدوو !

 

 

أعلنت النيابة العامة في بولندا عن تمديد فترة التحقيقات في حادث السيارة الذي تعرضت له رئيسة الوزراء السابقة بياتا شيدوو مطلع العام الحالي . 

 

وبحسب ما قالت النيابة العامة فإنها أرسلت صندوق البيانات الذي كان في سيارة شيدوو الى مقر شركة أودي في ألمانيا للحصول على بيانات حول السيارة في ليلة الحادثة ، كـ السرعة التي كانت السيارة تسير بها ، والحالة الفنية للسيارة وغيرها من التفاصيل التي ستساعد في كشف ملابسات ما حصل تلك الليلة . 

 

ولم تكشف النيابة العامة حتى الأن أي من التفاصيل حول الحادثة التي تعرضت لها سيارة بياتا شيدوو في السابع من فبراير / شباط من العام الحالي .

 

 

 

وبحسب المعلومات الحالية التي قدمتها الشرطة فإنه وخلال مرور الموكب الذي كان يقل رئيسة الوزراء في وقتها عند أحد التقاطعات ، اصدمت سيارة من نوع فيات يقودها شاب ( ٢١ عام ) بالسيارة التي كانت تقل شيدوو ، ما أخرجها عن مسارها ، ودفعها لـ الإصطدام بأحد الأشجار . 

 

وتم على الفور إعتقال الشاب ، ووجهت له تهمت تعريض حياة الأخرين للخطر بشكل غير مقصود ، فيما ينكر الشاب هذه التهم ، ويلقي باللوم على سائق سيارة رئيسة الوزراء .

  

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة