fbpx

دراسة حديثة لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة تُظهر تغيرات كبيرة تجاه قبول اللاجئين في بولندا

نشرت صحيفة Rzeczpospolita يوم الاثنين بيانات دراسة Kantar أُجريت للفرع البولندي لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) والتي تشير إلى أن 77 بالمائة من المستطلعين يعتقدون أنه يتوجب على بولندا دعم الأشخاص الفارين من وطنهم بسبب الحرب أو الاضطهاد .

وتشير الصحيفة إلى أن نسبة تأييد البولنديين الموافقين على قبول اللاجئين في بلادهم ارتفعت بشكل ملحوظ مقارنة بالسنوات السابقة .

وتقول الصحيفة أن المجتمع البولندي لم يعد خائفاً من فكرة “اللاجئين” والكثير من المستطلعين آجاب أن” العديد من اللاجئين يعيشون معنا بالفعل” ولم تعد فكرة “سرقة الوظائف “واردة ، وهم مقتنعون (63٪) بأنهم يستطيعون زيادة القوة العاملة في بولندا ، الأمر الذي سيكون مفيدًا في تقدم المجتمع.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة