fbpx

بولندا تدرس تشديد قواعد الدخول بالنسبة للقادمين من التشيك وسلوفاكيا

تدرس بولندا تشديد قواعد الدخول إلى أراضيها بالنسبة للقادمين من التشيك وسلوفاكيا بسبب جائحة كورونا.

وبحسب ما أوردته وكالة الأنباء البولندية (PAP )، أعلن وزير الصحة البولندي ادام نيدجيلسكي السبت صدور قرار بهذا الشأن الأسبوع الجاري.

وأضاف أن الحدود يمكن أن تبقى مفتوحة بالنسبة للأشخاص الذين يقدمون نتيجة اختبار تثبت حالتهم الصحية، لكنه قال إن هذا الأمر يمكن أن يتغير تبعا لتطور الجائحة.

وتقضي القواعد الحالية بإلزام القادمين إلى بولندا على متن وسائل النقل العام، مثل الحافلات أو القطارات، بالخضوع لحجر صحي لمدة عشرة أيام.

ويُسْتَثْنَى من هذا الإلزام القادمون بمفردهم والعمال المتنقلون بشكل منتظم.

ويسري هذا الاستثناء أيضا على الأفراد الذين يحملون نتيجة سلبية لاختبار حديث لكورونا أو الذين يثبتون أنهم حصلوا على تطعيم كورونا.

يذكر أن العديد من المستشفيات في التشيك وسلوفاكيا وصلت إلى حدود طاقتها القصوى في العمل بسبب فيروس كورونا إذ وصل معدل الإصابات الجديدة لكل مئة ألف نسمة في 14 يوم إلى 968 حالة في التشيك وهو أعلى معدل من نوعه في دول الاتحاد الأوروبي.

وكالات

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة