fbpx

مينسك تتعمد تفاقم الأزمة الدبلوماسية !…بولندا تطرد ثلاثة دبلوماسيين من بيلاروسيا

أعلن نائب وزير الخارجية البولندي مارتسين بشيداش ،الجمعة، أن بلاده طردت اثنين من الدبلوماسيين في السفارة البيلاروسية في بولندا، ردا على خطوة مماثلة أقدمت عليها مينسك هذا الأسبوع.

قال نائب وزير الخارجية ” وفقا للمبادئ الدبلوماسية للمعاملة بالمثل ، وردا على هذه المبادرات العدائية من قبل الجانب البيلاروسي ، اضطرت بولندا للرد بطرد دبلوماسي واحد ، واليوم  تم طرد اثنان آخران من الدبلوماسيين البيلاروسيين “.

ونشر مارتشين شيداش نائب وزير خارجية بولندا على تويتر “بسبب البادرات غير الودية المستمرة من جانب منسك تجاه الدبلوماسيين البولنديين قررت وزارة الخارجية طرد القنصل العام لروسيا البيضاء في بيالستوك وكذلك القنصل من وارسو طبقا لقواعد المعاملة بالمثل”.

“الاتهامات ضد بولندا لا علاقة لها بالواقع”.

وأشار إلى أن “التحركات الأخيرة من الجانب البيلاروسي هي جزء من سلسلة إجراءات تهدف إلى تصعيد الأزمة السياسية”، قال نائب وزير الخارجية إن الاتهامات ضد بولندا ، التي تكررت عدة مرات في وساذل الاعلام الرسمية في بيلاروسيا ، بشأن التهديد المزعوم ، بما في ذلك الإرهاب ، من بولندا أو الترويج للأنظمة الشمولية ، لا علاقة لها بالواقع.

وشدد على أن “بولندا أبدت دائمًا استعدادها لتطوير علاقات حسن الجوار مع بيلاروسيا ، لكنها لم ولن تعني أبدًا الصمت في مواجهة موجة قمع غير مسبوقة”.

وأشار نائب الوزير إلى أن “الموقف العدائي للسلطات البيلاروسية تجاه مجتمعها ، تجاه وسائل الإعلام ، تجاه الكنيسة ، تجاه ممثلي الأقلية القومية يهدف إلى تغطية المشاكل الداخلية الحقيقية لبيلاروسيا الناتجة عن الإجراءات القمعية للسلطات. في مينسك ، ولكن أيضا من الصعوبات الاقتصادية “.

و اوضح نائب وزير الخارجية إلى أن مايتم تنفيذه حاليا من قرارات في مينسك هناك من يمليها عليها وتابع” نناشد السلطات البيلاروسية ألا تجعل المجتمع ضحية لهذه السياسة”.

وفي وقت سابق، دعت وزارة الخارجية البيلاروسية القنصل البولندي في بريست جيرزي تيموفيوك لمغادرة البلاد بعد مشاركته في مراسم غير رسمية مكرسة لذكرى عناصر تشكيلات مسلحة معادية للشيوعية في الأربعينات من القرن الماضي، مسؤولين عن مجازر بحق سكان بيلاروس.

وأشار بنائب وزير الخارجية إلى أن القناصل المطرودين شاركوا في الاجتماعات القانونية السنوية للأقلية البولندية – الكشافة ثم معارض الحرف اليدوية. وأكد أنه “من الصعب اتهام المشاركين في هذه الأحداث أو الدبلوماسيين البولنديين بأي نشاط تخريبي”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة