fbpx

مأساة أطفال صغار في غدانسك ..الأم وشريكها في الحجز

TVN24

 

اتهم مكتب المدعي العام في غدانسك اليوم الأثنين  “كاتاجينا “أم لطفلين (26 عاما)و ماريك شريكها(39 عاما) بمحاولة قتل الاطفال 7-9 سنوات ومعاملتهم بقسوة الإيذاء النفسي والجسدي مما تسبب بأضرار جسيمة على الصحة وتعرضهم لخطر الموت وتم توجيه لهم تهما باغتصاب الأطفال .

وتبين النتائج التي تم التوصل اليها أثناء التحقيق وفقا لقول المتحدث باسم المدعي العام في غدانسك أن الأطفال المعذبين أنه من شهر يناير /كانون الثاني حتى شهر مارس/آذار 2016 تعرضوا للضرب والركل وأجبروا ايضا على القيام بتصرفات أخرى و التي تشكل بلا شك شكلا من أشكال الاعتداء وسوء المعاملة بقسوة زائدة مثل الجلوس بالماء البارد لفترات طويلة ضمن حوض موضوع في السيارة دون حراك والقصد من ذلك وفقا للأم هو اختبار قدرة الطفل على التحمل ولكن وفقا لرأي المدعي العام فهي محاولة لقتل الطفل عن قصد ويتم اجبار الاطفال على ممارسة أنشطة جنسية غير لائقة.

 

 

ومنذ منتصف آذار “مارس  2016 كانت الأم وشريكها رهن الاحتجاز بينما الاطفال تحت رعاية طبية ونفسية متخصصة في احد مراكز الرعاية والتعليم وتم الكشف عن هذه المعاملة عندما تم نقل الطفل الأصغر سناً “مارتسيل” إلى المستشفى بحالة حرجة حيث لم يستيقظ من الغيبوبة الا بعد مرور أسبوع ولم يصدق الاطباء ان الطفل تعرض للضرب من قبل أصدقائه  كما عثر الأطباء  على أثار العنف على جسد أخيه الأكبر وقال الأطباء أن اجساد الاطفال تشبه كومة من الكدمات الخطيرة .

والأن تم استكمال التحقيقات والحصول على أدلة جديدة من وثائق طبية و شهادة الشهود وشهادة الأطفال الا أن الرجل والأم لا يعترفان بذنبهما .الا أن لائحة الاتهام بحقهما كافية لإدانتهم .

 

والآن تواجة المرأة وشريكها تهديدا بالسجن لمدة تصل إلى 10 سنوات و وفقا لكل هذه الأدلة ربما تصل عقوبتهما إلى المؤبد .

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة