fbpx

مجلس النواب البولندي يعيّن مفوض جديد لحقوق الإنسان في بولندا

صوت مجلس النواب البولندي يوم الخميس على تعيين نائب عن حزب القانون والعدالة ليكون أمين المظالم (مفوض حقوق الإنسان) القادم في بولندا ، خليفةً لـ آدم بودنار .

لا يزال يتعين على Bartłomiej Wróblewski الحصول على موافقة مجلس الشيوخ البولندي ، لتولي المنصب.

خلال جلسة البرلمان البولندي ، الخميس ، صوت 240 نائبًا بالموافقة على ترشيح Wróblewski وبالمقابل صوت 201 ضده وامتنع 11 عن التصويت.

قضت المحكمة الدستورية البولندية يوم الخميس بأن بودنار لم يعد بإمكانه الاستمرار في منصبه لأن فترة ولايته البالغة خمس سنوات قد انتهت ، وأن الفقرة التي تتيح لأدم لبودنار المعني بحقوق الانسان البقاء في منصبه بعد انتهاء فترة ولايته “غير قانونية” وفقا للدستور ، وبذلك، سيتعين على بودنار ترك منصبه خلال ثلاثة أشهر.

في حال قرر مجلس الشيوخ رفض ترشيح Wróblewski ، فسيقوم مجلس النواب بتعيين مرشح آخر لهذا المنصب.

وقال رئيس مجلس الشيوخ توماش جرودزكي إن الحكم “ذو دوافع سياسية”.

وعقب صدور الحكم طالب بودنار النواب باختبار خليفته من خلال إجراء دستوري تنظيمي، واصفا سيناريو اختيار مفوض مؤقت ” بالخطير”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة