fbpx

بولندا تؤيد قرار التشيك طرد الدبلوماسيين الروس

اعلنت وزارة الخارجية البولندية إن بولندا تدعم بالكامل قرار جمهورية التشيك بطرد الدبلوماسيين الروس للاشتباه في تورط أجهزة المخابرات الروسية في انفجار في مستودع أسلحة في التشيك عام 2014.

وكتبت الوزارة على تويتر يوم الأحد “تضامن الحلفاء والعمل السريع يجعلنا أقوياء. بولندا تدعم بالكامل قرارات طرد الدبلوماسيين الروس المتورطين في انفجار مستودع الذخيرة في عام 2014”.

وأعلنت الحكومة التشيكية، السبت، طردها 18 دبلوماسيا روسيا تابعين لسفارة موسكو لدى براغ زاعمة أنهم “ضباط في هيئة الاستخبارات الخارجية والإدارة العامة للاستخبارات الروسية”.

وقالت السلطات التشيكية إن هذا الإجراء تم اتخاذه في ظل كشف ملابسات جديدة لحادث انفجار مستودع ذخيرة في قرية فريبيتيش عام 2014، حيث ادعت براغ أنه حصل بمشاركة من عناصر الاستخبارات الروسية.

واعتبرت وزارة الخارجية الروسية أن طرد 18 دبلوماسيا روسيا من قبل جمهورية التشيك “استفزازا” وأعلنت أنها ستتخذ إجراءات انتقامية حيث قامت بطرد 20 دبلوماسياً تشيكياً ، ووصفت القرار التشيكي بأنه “خطوة معادية” يمكن أن ترى فيها أيضا “بصمة أمريكية”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة