fbpx

الرئيس البولندي يشارك في قمة “واشنطن” للمناخ بحضور 40 من قادة العالم

يترأس الرئيس الأميركي جو بايدن، الخميس، قمة عالمية افتراضية حول المناخ عبر الإنترنت، تؤكد عودة الولايات المتحدة إلى الخطوط الأمامية لمكافحة الاحتباس الحراري عبر تحديدها هدفا “طموحا” يأمل الرئيس الأميركي أن يشكل قدوة لباقي العالم.

دعا رئيس الولايات المتحدة رئيس بولندا للمشاركة في القمة إلى جانب قادة نحو 40 دولة ، بما في ذلك الصين والهند والبرازيل وروسيا ،و بسبب الوباء ، سيكون الحدث افتراضيًا عبر الفيديو .

سيتحدث الرئيس البولندي خلال مناقشة يوم الجمعة مع وزير المناخ والبيئة ميخاو كورتيكا ، حول قضايا النمو الاقتصادي وخلق فرص العمل جنبًا إلى جنب مع سياسة مناخية طموحة.

و أشار رئيس مكتب السياسة الدولية الرئاسي ، كشيشتوف شتيرسكي ، إلى أن أندريه دودا سيلقي الكلمة ، “ليشارك تجربة منطقتنا بأكملها ، لأنه سيكون الرئيس الوحيد من منطقتنا في أوروبا وواحدًا من القلائل الذين تمت دعوته الى هذه القمة “.

وأكد شتشيرسكي أنه خلال القمة ، سيقدم الرئيس المفاهيم والخبرات البولندية في مجال التحول الاقتصادي العادل ، وخلق فرص عمل جديدة في الصناعات المبتكرة المتعلقة بالاقتصاد الأخضر ، وسوف يتطرق إلى قضايا أمن الطاقة.

قبيل انعقاد القمة ، أجرى أندريه دودا محادثات مع قادة المنطقة قبل القمة، وتحدث مع رؤساء سلوفينيا ، ليتوانيا ،وبلغاريا، كما التقى الرئيس يوم الاثنين ، بأعضاء مجلس الشباب للمناخ.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة