fbpx

وزير الدفاع البولندي: روسيا “عدوانية” وبولندا “آمنة” بفضل قدراتها الدفاعية

قيّم وزير الدفاع البولندي ، ماريوش بواشتشاك ،وضع بولندا في سياق الوضع المتوتر على الحدود الأوكرانية قائلاً أن “بولندا آمنة ، الجيش البولندي أصبح أكثر عددًا ويستخدم معدات حديثة، وأفضل من أي وقت مضى “، كما أشار إلى وجود بولندا في الناتو وعلاقات جيدة مع الولايات المتحدة.

وأشار الوزير إلى اتفاقية تعزيز التعاون مع الولايات المتحدة الموقعة في 15 أب/أغسطس من العام الماضي ” العلاقات مع الولايات المتحدة تتعلق بالوجود الدائم للقوات الأمريكية في بولندا ، وهو أمر في غاية الأهمية”.

وأكد وزير الدفاع أن القوات البرية الأمريكية العاملة على الجناح الشرقي لحلف شمال الأطلسي تنطلق من بولندا.

كما شدد على أن بولندا ليست فقط “المتلقي” للأمن الذي أعلنه الناتو ، ولكن أيضًا “المانح”. وأشار إلى نشاط القوات البولندية بما في ذلك في لاتفيا ورومانيا ،قال “نحن نشيطون للغاية لأنه من خلال إظهار التضامن مع حلفائنا ، نأمل أن يتضامن حلفاؤنا معنا في حالة تعرضنا للهجوم “.

حسب قول وزير الدفاع ، فإن بولندا تعيد بناء قدراتها الدفاعية في شرق البلاد ،قامت بشراء معدات عسكرية حديثة – في عام 2018 ، وقعت عقد شراء نظام باتريوت ، في عام 2019 -عقد شراء لصواريخ HIMARS ، وفي عام 2020 تم شراء أحدث طائرة في العالم – F-35.

ووفقا له ، فإن أفضل درع دفاعي هو امتلاك سلاح هجومي. وشدد على أن “الهدف هو إظهار أننا سنرد عند الهجوم” كما وصف بواشتشاك سياسة روسيا بأنها “عدوانية”.

وفي ذات السياق ، دعا الرئيس أندريه دودا ، الأربعاء ، إلى اجتماع لمناقشة الوضع في شرق أوكرانيا بمشاركة وزارة الدفاع ، وبعد الاجتماع ،قال رئيس مكتب الأمن القومي ، بافاوسولوخ ، أننا نتعامل مع تعزيز غير مسبوق للقوات الروسية ، والوضع في أوكرانيا خطير ،

وشدد ” نحن لا نوافق على عدوان جديد على هذا البلد”.

وأضاف أنه” في ضوء التوتر المتزايد وتركيز القوات الروسية على الحدود مع أوكرانيا ، فإن التعاون داخل الناتو والاتحاد الأوروبي مطلوب” .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة