fbpx

رغم انقسام تحالف اليمين…الحكومة البولندية توافق على خطة التعافي الممولة من الإتحاد الأوروبي

تبنت الحكومة البولندية مشروع قانون بشأن التصديق على قرار زيادة موارد الاتحاد الأوروبي الخاصة ، وفقًا للمعلومات الواردة من موقع polityka.pl .

وعقد قادة تحالف اليمين المتحد اجتماعاً اليوم الثلاثاء للموافقة على خطة التعافي الوطنية التي يمولها الاتحاد الأوروبي ولتزويد المفوضية الأوروبية بخارطة طريق حول الكيفية التي تعتزم بها إنفاق 58 مليار يورو (770 مليار زلوتي بولندي) المخصصة لبولندا.

وأكد رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي ، قرار الحكومة بالموافقة على القرار،وسيتم احالته إلى البرلمان البولندي .

وقال رئيس الوزراء “نحن اليوم أمام فرصة أخرى ، فرصة كبيرة لتسريع الانتعاش الاقتصادي”.

تم اعتماد المشروع على الرغم من معارضة منظمة تضامن بولندا بقيادة وزير العدل Zbigniew Ziobro و Michał Wójcik ،في حين صوت بقية أعضاء الحكومة لصالح القرار.

ويعارض زعيم حزب التضامن القرار بحجة أن الموافقة ستجعل بولندا مسؤولة عن ديون أعضاء آخرين في الاتحاد الأوروبي ،مثل اليونان، وأنها تربط الوصول إلى التمويل بشروط تتعلق بسيادة القانون.

وقال رئيس الوزراء ” دعونا اليوم نضع الخلافات السياسية جانبًا ، ولنضع جانبًا خصوصية بضع أو عشرات من نشطاء الحزب(…) لأن مصلحة بولندا فوق كل الانقسامات السياسية “.

واضاف “لا أستطيع أن أتخيل أي شخص يصوت ضد مصلحة بولندا”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة