fbpx

بالفيديو- لعبة “المسودات”كادت أن تتسبب بأزمة دبلوماسية بين بولندا وروسيا !

كادت أن تتسبب لعبة المسودات النسائية ( لعبة الداما)، التي لا تشتهر على نطاق واسع بأنها لعبة عدوانية بحادثة دبلوماسية بين وارسو وموسكو بعد أن أزال مسؤول بولندي علم اللاعبة الروسية خلال إحدى مباريات بطولة العالم المقامة في وارسو.

واثار ازالة العلم الروسي غضباً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي في روسيا مادفع داميان ريسزكا ، رئيس اتحاد المسودات البولندي ،إلى الاعتذار عن حادثة ازالة العلم ، لكنه قال إن” المنظمين ليس لديهم خيار سوى الامتثال للقواعد الرياضية الدولية التي تمنع الروس من المنافسة تحت علمهم.

وخسرت الروسية تامارا تانسيكوجينا، بطلة العالم ست مرات ، يوم الثلاثاء أمام البولندية ناتاليا سادوسكا .

ووصف رئيس اللجنة الأولمبية الروسية التدخل بأنه “خطأ فادح” ، بينما ألقى المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف باللوم على هزيمة تانسيكوجينا نتيجة حادثة إزالة العلم ، قائلاً إنها خسرت “إلى حد كبير بسبب هذا الحادث”.

حظرت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) الرياضيين الروس من التنافس تحت علمهم الوطني في الأحداث الدولية الكبرى حتى ديسمبر 2022 بعد أن اكتشفت أن روسيا تتلاعب في نتائج اختبارات منشطات.

ويأتي الحادث بعد خلاف دبلوماسي بين وارسو وموسكو الأسبوع الماضي بعد أن طردت السلطات التشيكية 18 مبعوثًا روسيًا للاشتباه في أنهم عملاء روس كانوا وراء انفجار عام 2014 في مستودع ذخيرة أسفرعن مقتل شخصين ، وتضامنت معها بولندا وقامت بطرد دبلوماسيين روس من اراضيها.

وقامت موسكو بعد ذلك بوقت قصيرباستدعاء السفير البولندي إلى وزارة الخارجية ليتم إخباره بأن خمسة دبلوماسيين بولنديين أمامهم 24 ساعة لمغادرة البلاد.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة